أخبار عاجلة:

سيراليون تحصل على 5 ملايين واقٍ ذكري مجاناً من كوندوم بانك الخاص بمؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز

سلّمت مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز (“إيه إتش إف“)، خلال حفلٍ رسمي عقد يوم الخميس في بلدة المنتجع الساحلي لاكا، خمسة ملايين واقٍ ذكري من العلامة التجارية “لوف” مجاناً للأمانة العامة الوطنية للـ”إتش آي في” و”الإيدز” في سيراليون (“إن إيه إس“) في إطار مبادرة “كوندوم بانك” الخاصة بمؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز.

ويكمن هدف مبادرة “كوندوم بانك” الخاصة بمؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في دعم وتعزيز مكافحة مرض الـ”إتش آي في” من خلال التبرع بواقياتٍ ذكرية تحمل علامة “إيه إتش إف” التجارية للحكومات والهيئات الدولية التي لم تتمكن من تأمين واقياتٍ ذكرية أو التي تواجه نفاذاً طارئاً للمخزون.

وقال مايتا جامباواي، مدير البرنامج الوطني في مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في سيراليون: “لا تزال الواقيات الذكرية الوسيلة الأكثر فاعلية من حيث التكلفة للوقاية من الـ’إتش آي في‘ والأمراض المنقولة جنسياً، إلّا أننا حالياً في حاجة ماسة لاستمرار الإمدادات في سيراليون. وأشعر بالفخر لاعتماد حكومتنا للواقيات الذكرية من العلامة التجارية ’لوف‘ الخاصة بمؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز في وقت مبكر وأنها تحظى بشعبية كبيرة. ويسرنا مساعدة ’إن إيه إس‘ في هذه الفترة العصيبة في سيراليون، لضمان إمداداتٍ متواصلة للواقيات الذكرية. وسنواصل العمل مع ’إن إيه إس‘ في إطار هذا التعاون المشترك لتعزيز وتوسيع نطاق الوصول إلى الواقيات الذكرية في الدولة، والحد من عدد الإصابات الجديدة”.

وستبدأ “إن إيه إس” بعد أن تلقّت الواقيات الذكرية في توزيعها في أقرب وقت ممكن. وينصّ الاتفاق المشترك بين “إن إيه إس” و “إيه إتش إف” على توزيع الواقيات الذكرية مجانا وللأشخاص المحتاجين.

وقال الحاجي دكتور مومودو سيساي، المدير العام لـ”إن إيه إس”: “يشرفنا العمل مع ’إيه إتش إف‘ لوضع حدٍ للـ’إتش آي في‘ والإيدز في سيراليون. ويكمن هدفنا من خلال مبادرة ’سيتيز‘ الجديدة التي تعتمد موضوع ’إنهاء الأوبئة من خلال التقديم بشكل مختلف‘، في التركيز على المناطق التي تعاني من أكبر نسبٍ من الإصابة بالـ’إتش آي في‘. وسيعزز توافر خمسة ملايين واقٍ ذكري جميع جهودنا لتحقيق هذا الهدف”.

وانطلاقاً من إدراكها لأهمية الواقيات الذكرية في الوقاية من الـ”إتش آي في” وغيره من والأمراض المنقولة جنسياً، قامت “إيه إتش إف” بالتبرع وتوزيع أكثر من 142 مليون واقٍ ذكري على أفراد ومنظمات وهيئات حكومية في جميع أنحاء العالم منذ عام 2014.

تعتبر مؤسسة الرعاية الصحية لمرضى الإيدز (“إيه إتش إف”) أكبر منظمة لمكافحة الإيدز حول العالم، وتوفر حالياً رعايةً وخدماتٍ طبية لأكثر من 805,000 شخص في 39 بلداً في كافة أنحاء العالم في كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وأفريقيا وأمريكا اللاتينية/الكاريبي ومنطقة آسيا/المحيط الهادئ وأوروبا الشرقية. لمزيد من المعلومات عن المؤسسة، يرجى زيارة موقعنا الإلكتروني: www.aidshealth.org، وصفحتنا على “فيسبوك”: www.facebook.com/aidshealth ومتابعتنا على “تويتر” على: @aidshealthcare.

بإمكانكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على شبكة الإنترنت عبر الرابط الإلكتروني التالي:

http://www.businesswire.com/news/home/20170902005030/en/

اضف رد