أخبار عاجلة:

الوزير بنعتيق يثير الجدل بتبادل “السب والشتم” وكلام بذيئ مع قيادية اتحادية في لقاء رسمي بأكاير

ابراهيم حركي

أشعل الوزير المنتدب عبد الكريم بنعتيق، الجمعة، جدلاً واسعاً في المملكة بعد أن وصف قيادي وكوادر في حزب الاتحاد الاشتراكي بألفاظ “النذالة” و”الخسة”، في المنتدى الثاني للمحامين المغاربة المقيمين بالخارج، وذلك يومي 24 و25 نوفمبر الحالي في فندق أتلانتيك بالاس في أكادير(جنوب).

أكادير – أفاد مصدر مطلع، أن اشتباكا حاداً كاد أن يتحول إلى تبادل اللكمات، اندلع بين عبد الكريم بنعتيق الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، وبديعة الراضي مديرة مكتب جريدة الاتحاد الاشتراكي بالرباط، وذلك خلال افتتاح أشغال المنتدى الثاني للمحامين المغاربة المقيمين بالخارج يومي 24 و 25 نونبر الجاري بمدينة أكادير.

ووفق ذات المصدر، فإن القيادية الاتحادية بديعة الراضي، وجهت انتقادات لاذعة لرفيقها الوزير الإتحادي عبد الكريم بنعتيق، أمام العشرات من الحاضرين للقاء، حيث أبلغته 

باستياء وتذمر عشرات الصحافيين من الخدمات المقدمة في فندق النجوم الأربع نجوم الذي يقيمون فيه، فيما يقيم بعض المقربين في فندق فخم 5 نجوم.

ولم يتقبل الوزير المشغول بلتميع صورته وهو الطامح لقيادة حزب “الوردة” الانتقادات اللاذعة التي طالته من طرف رفيقته في التنظيم الحزبي والمسؤولة عن إعلام الحزب في العاصمة الرباط، ليشرعا معا في تبادل الاتهامات والسب والشتم من تحت الحزام أمام ذهول العشرات من الصحفيين والمحاميين والمسؤولين الحكوميين والاداريين.

 

اضف رد