المغرب لا تفاوض ولا حوار مع بوليساريو خارج إطار الحكم الذاتي ..مقترح مغربي واقعي لحل أزمة الصحراء

مسئول في المجلس الملكي يستبعد أن تكون هناك مفاوضات مباشرة مع البوليساريو في الجولة الأولى المتوقعة ويؤكد أنّ المملكة ليست ضد المفاوضات بشأن قضية الصحراء المغربية شريطة أن تكون وفق مقترح الحكم الذاتي.

الرباط ـ اعتبر عضو المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية بالمغرب (حكومي)، عبدالمجيد بلغزال، أن المغرب ليست ضد المفاوضات مع جبهة البوليساريو الانفصالية حول إقليم الصحراء المغربية شريطة أن تدور المناقشات وفق مقترح الحكم الذاتي.

يأتي ذلك عقب إعلان محمد سالم ولد السالك، وزير خارجية الانفصاليين خلال مؤتمر صحفي بالجزائر، الاثنين الماضي، استعداد الجبهة لـ”مفاوضات مباشرة” مع المغرب.

وقال بلغزال، الخبير المغربي في قضية الصحراء المغربية إن “بلاده لم تكن في يوم من الأيام ضد المفاوضات، شريطة أن تهم هذه المفاوضات مقترح الحكم الذاتي بالإقليم”.

وأشار إلى أن اللقاء الأخير للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، هورست كوهلر، مع البوليساريو بالعاصمة الألمانية برلين، “مجرد طرح للأفكار العامة وبناء الثقة”.

وبخصوص قبول البوليساريو إجراء مفاوضات مباشرة مع المغرب، استبعد بلغزال أن تكون هناك مفاوضات مباشرة بين الجانبين في الجولة الأولى المتوقعة، مرجحا إجراء مفاوضات غير مباشرة من أجل استكشاف الأفكار.

وشدد على أن بلاده تشترط أن تتفاوض مع جبهة البوليساريو الانفصالية وفق مقترح الحكم الذاتي لإقليم الصحراء.

وعين هورست كوهلر، الرئيس الأسبق لألمانيا، في أغسطس/آب الماضي، من طرف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، مبعوثا شخصيا جديدا له إلى الصحراء المغربية خلفا لكريستوفر روس.

وعرض المغرب الذي استعاد الصحراء في 1975 بعد انسحاب السلطة الاستعمارية الإسبانية، الحكم الذاتي للصحراويين منذ العام 2007. لكن بوليساريو تسعى الى فصل الصحراء عن المغرب، مدعومة بذلك من الجزائر.

واكد جلالة الملك محمد السادس أعز الله أمره مؤخرا انه لا يوجد حل ممكن للنزاع “باستثناء السيادة الكاملة للمغرب على صحرائها”، رافضا اي حل غير الحكم الذاتي.

اضف رد