الصحابي غير مسموح له بتدريب فريق سريع واد زم

محمد القندوسي

قال رئيس لجنة الرخص وقانون اللاعب بجامعة كرة القدم حسن الفيلالي، ان فؤاد الصحابي غير مسموح له بتدريب فريق سريع واد زم، حسب مقتضيات القانون الجديد الذي لا يسمح لأي مدرب بتدريب أزيد من فريق واحد ممارس في البطولة الوطنية على مدى موسم بأكمله، علما أن الصحابي سبق له أن درب في بداية الموسم الجاري فريق المغرب التطواني وانفصل عنه بالتراضي في شهر شتمبر الأخير.

راديو مارس من جهته أراد أن يسلط الضوء على هذا الإشكال، واتصل بالسيد الفيلالي الذي أكد أن العقد الذي يربط بين المدرب والفريق لا يمتد لمباراة واحدة ولكن لموسم واحد فقط. وأن الجامعة تأخذ بعين الاعتبار الموسم الرياضي الذي يبدأ من 1 غشت وينتهي في 30 يونيو، مؤكدا إلى انه قانونيا لا يمكن للصحابي ان يدرب فريقين في القسم الاول خلال موسم واحد.

ونشير، أن فريق سريع واد زم وفي قرار مفاجئ قرر المكتب المسير في اجتماع طارئ إقالة محمد البكاري من مهمة الإشراف على الفريق. و جاء هذا القرار ، كرد فعل على سلسلة النتائج المخيبة التي حصدها الفريق في الآونة الاخيرة، منها ثلاث هزائم على التوالي، آخرها بالبيضاء أمام الوداد ثلاثة لواحد.

اضف رد