لماذا صفدت هذه العروس التركية يدي عريسها ليلة الزفاف؟ !!

أحضرت عروس تركية ، عريسها إلى اصالة الزفاف ، مكبلاً بـ”الكلبشات” ، وقامت باقتياده إلى الداخل ، كأنه واحد من المجرمين الذين تقبض عليهم ، في كل يوم ..

فالعروس تعمل شرطية ، في المركز الأمني ، في ولاية “قونية” ،وسط تركيا .. ارتدت العروس فستان زفافها، وتتزين بكامل زينتها، لتجمع أنوثة وجمال العروس، مع جدية وقوة وظيفتها كشرطية ، بصورة غريبة وطريفة، وبالوقت نفسه كان عريسها، خاضعاً تماماً لهذا الدخول ا ، لغير مألوف لأي عريس يوم زفافه، ومُسلماً هذا المسكين إلى قدره الجديد مع امرأة القانون التي سيقضي معها بقية عمره، مُسلماً نفسه لها بابتسامة عريضة، لا تخلو من الحب.

نشر الكثير من نشطاء التواصل الإجتماعي على مواقع “فيسبوك” و”تويتر”، العديد من الصور التي تظهر هذه العروس التركية مع زوجها، لحظة “قبضها عليه” وإيداعه مُكبلاً بـ”الكلبشات”، بالإضافة إلى فيديو مصور لهذه اللحظة وهي تدخله على هذا الشكل إلى صالة العرس، وتتعامل معه –عن طريق المزاح طبعاً- على أنه أحد المجرمين والخارجين عن القانون الذين تتعامل معهم بشكل يومي.

حفل الزفاف الغريب ، يظل في سياق الطرافة، وصنع ذكريات مختلفة ، لن تُمحى أبداً من ذاكرتها ، هي وعريسها، وستعيش هذه الذكرى لتصل إلى أولادهم وأحفادهم أيضاً.

 

اضف رد