بعدما رفض في العام السابق…ترامب يقيم إفطارا رمضانيا على شرف سفراء دول إسلامية!

أقام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء مأدبة إفطار في البيت الأبيض على شرف عدد من سفراء الدول العربية والإسلامية، حيث شارك في المأدبة أكثر من خمسين مدعوا بينهم سفير السعودية، وسفيرة الأردن، إضافة إلى سفراء دول الإمارات العربية المتحدة ومصر وتونس والعراق وقطر والبحرين والمغرب والجزائر وليبيا.

وأدلى ترامب بكلمة أمام السفراء، قال فيها: “لكل منكم ولمسلمي العالم أجمع.. رمضان مبارك.. نثمن علاقات الصداقة والتعاون المتجددة مع شركائنا في الشرق الأوسط”.

وتزامن الإفطار مع مظاهرات نظمها العشرات أمام البيت الأبيض، رفعوا خلالها لافتات كتب عليها “لا لمنع دخول المسلمين”، في إشارة منهم إلى قرار ترامب في بداية ولايته إغلاق حدود بلاده مؤقتا أمام المسلمين.

وبحسب “فرانس برس” عن بلال عسكريار أحد المتظاهرين قوله: “هذا النفاق بعينه، أن يقوم ترامب بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة من جهة، ومن جهة أخرى يدعو دبلوماسيين إسلاميين إلى البيت الأبيض لتناول الإفطار معهم”، مدينا “خطاب الكراهية” الذي ينتهجه ترامب.

وكان ترامب قد وقع في الـ 6 مارس من العام الماضي أمرا تنفيذيا يمنع مواطني 6 دول ذات أغلبية مسلمة من دخول الولايات المتحدة، وشمل المنع اليمن والسودان وسوريا والصومال وليبيا وإيران، ويحظر على مواطني البلدان المذكورة الدخول إلى أراضي الولايات المتحدة لمدة 90 يوما.

اضف رد