في نجاح أمني جديد : القبض على 4 أشخاص يشتبه في موالاتهم لـ “داعش”

الرباط – نجاح أمني واستخباراتي كبير بعد تنفيد  عملية نوعية تمكنت فرقتي المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (المخابرات الداخلية) من تنفيد عملية مداهمة عدة أماكن بأربعة مدن شمال وجنوب المملكة واعتقال 4 أشخاص يشتبه في موالاتهم للتنظيم الإرهابي “داعش”.

مؤكدا انه من خلال العمليات المنفذة تم اعتقال أربعة أشخاص تتراوح اعمارهم بين الـ 19 ، وال ـ 24 عاما ،وينشطون بمدن الدار البيضاء (كبرى مدن المغرب) وطنجة (أقسى الشمال) والناطور (شمال شرق) وتيزنيت (جنوب)، دون تفاصيل إضافية عنهم.

وبحسب وزارة الداخلية أن المشتبه بهم  انخرطوا كليا في الأجندة التخريبية لـ داعش  وفي أعمال الإشادة والدعاية لفائدة هذا التنظيم الإرهابي.

وكشفت أن العناصر الموقوفة كانوا بصدد اكتساب مهارات في مجال صناعة المتفجرات والعبوات الناسفة بهدف القيام بعمليات إرهابية بالمملكة. وحجز الأمن المغربي لدى الموقوفين  أجهزة إلكترونية مختلفة ومخطوطات ومنشورات تمجد الفكر المتطرف لـ لتنظيم، وأسلحة بيضاء ، وفق البيان.

وأكد المصدر نفسه أن أحد المشتبه فيهم كان على صلة وثيقة بأحد الموقوفين ضمن خلية ارهابية  موالية لهذا  التنظيم المتشدد  تم تفكيكها في 8 مايو/ أيار الماضي، بكل من المملكة المغربية وإسبانيا.

وتقدر السلطات المغربية عدد المقاتلين المغاربة في صفوف التنظيم الارهابي بنحو 1500 بينهم عدد يتولى مناصب قيادية وسبق لهم أن أطلقوا تهديدات ضد المغرب ما جعل السلطات تنتهج سياسة استباقية لتجنب أي عملية.

وقد نجحت الرباط منذ آخر تفجير في مقهى أركانة في مدينة مراكش السياحة بداية 2011، في تجنب أي عملية أخرى، كما ساعدت عددا من الدول الأوروبية خاصة اسبانيا وفرنسا وبلجيكا في تفكيك عدد من الخلايا.

اضف رد