الجزائر: نمر غاضب يهاجم طفلة صغيرة ويتسبب في بتر يدها

محمد القندوسي

أقدم نمر من فصيلة النمور البيضاء بحديقة “موستا لاند” بمستغانم شمال غرب الجزائر، بمهاجمة طفلة صغيرة كانت برفقة والدها في جولة استجمامية واستكشافية بالحديقة المذكورة، ما أدي إلى بتر يدها اليسرى كليا، حسب صحيفة النهار الجزائرية التي أوردت الخبر.

وأضافت ذات الصحيفة، نقلا عن شهود عيان، أن الفتاة الصغيرة ذو الثماني سنوات كانت ترافق والدها، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، وموظف بقطاع الصحة، وفي غفلة منه أدخلت الصغيرة يدها إلى القفص للاقتراب من النمر الأبيض لمداعبته، وفي هذه اللحظة تحولت الفرحة إلى مأساة، عندما تمكن النمر المفترس من يد الطفلة الصغيرة، وأمام أنظار الجميع وفي مشهد مقزز انقض على الصغيرة والتهم جزءاً من يديها، وسط هستيريا وفزع الزوار الذين شاهدوا الحادثة أمام أعينهم مباشرة.

وفي تعليقها على الحاث، أكدت إدارة الحديقة في تصريح لوسائل إعلامية أن جميع الإجراءات الأمنية متوفرة بالحديقة من حواجز أمنية اصطناعية وإشارات تحذير من خطر الحيوانات المفترسة، ناهيك عن التواجد الدائم لأعوان الأمن. إلا أن المواطنين كثيرا ما يجازفون بحياتهم وحياة أطفالهم بالتقرب من حيوانات مفترسة لأخذ صور “السالفي” وتقديم بعض المأكولات وحتى للمداعبة ضاربين بعرض الحائط التعليمات وتحذيرات أعوان الأمن .

هذا وفتحت الجهات الأمنية تحقيقا في الحادث الذي يعد الأول من نوعه منذ سنة على افتتاح حديقة التسلية “موستا لاند”، حسب موقع الاتحاد.

ونذكر أن الطفلة الضحية تدعى واضح صفاء، وهي توجد حاليا في مستشفى”شي كيفارا” محاطة بالعناية الطبية ، بعدما تم إخضاعها لعملية جراحية استعجالية وطارئة.

اضف رد