أخبار عاجلة:

بايتاس الاحرار منشغل بإيجاد حلول للمشاكل الإقتصادية والإجتماعية التي يعيشها المغرب..ولا نهتم بما يقال فينا!

الرباط – كشف البرلماني والقيادي، مصطفى بايتاس، في حزب التجمع الوطني للاحرار (ائتلاف )، إن “حزب الأحرا منكب في العمل لإيجاد الحلول النجعة للمشاكل الإقتصادية والإجتماعية في البلاد، وأن الحزب غير مهتم بما يقوله الأخرون لأن القيل والقال لا يقدم ولا يأخر ”،.

وتأتي تصريحات القيادي بايتاس ،رداَ على الإنتقادات التي وجهها عزيز اخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، اول أمس السبت، من طنجة بإطلاقه رصاصة الرحمة الى بعض خصومه من داخل وخارج حزبه، الذين كانوا ينتظرون ان يعلن اخنوش عن تقديم استقلته من الحزب، وقال اخنوش، “سأواصل مهمتي على راس الحزب، ولا يوجد من يزحزحني من مسؤوليتي، وسأظل ملتزما مع قواعد ومناضلي الحزب”.

وقال بايتاس إنّ  “ما يهمنا في هذا الوقت بالضبط هو العمل على إيجاد حلول ناجعة للاستثمارات الأجنبية التي انخفضت بـ 30 % ، بسبب البطالة في صفوف الشباب ”.

وأضاف، أن  حزب التجمع الوطني للأحرار “منكبٌ بالبحث عن حلول لمشكل تفاقم البطالة في البلاد وتعثر عجلة  الإقتصادية الوطني داخل الحكومة خاصة في ظل الجو المشحن بعدم الثقة بين مكونات الإيئتلاف الحكومي في المملكلة، و الذي بدت  تظهر ملامحه عند المقاولات بشكل عام”.

عين عزيز أخنوش، رئيس حزب “التجمع الوطني للأحرار”، النائب البرلماني مصطفى بايتاس مديرًا عامًا للمقر المركزي للحزب في عام 2016.

وقد التحق “بايتاس”، ابن جهة كلميم، أخيرًا بمجلس النواب، بعد انتخابه نائبًا عن اللائحة الوطنية للشباب، وهو خريج السلك العالي في التدبير الإداري، من المدرسة الوطنية للإدارة. ويمثل هذا التعيين إشارة مهمة لانفتاح الحزب على كوادر شابة، ومنتمية إلى مناطق بعيدة، وعلى الرغبة في تأكيد اندماج كل الفعاليات الحزبية في مسار البناء المؤسسي.

اضف رد