داعية مغربي يهاجم السعودية..تسييس “الحج” مرفوض!!

هاجم داعية مغربي، الحكومة السعودية، مطالبا برفع الحظر عن الحج والعمرة لاستغلال السعودية للحج والعمرة للضغط على الحكومات العربية والإسلامية لإجبارها على تأييد السياسات السعودية.

وجه الداعية أحمد الريسوني الرئيس السابق لحركة “التوحيد والإصلاح”، ونائب الأمين العام “لاتحاد علماء المسلمين”، أصابع الاتهام إلى النظام السعودي بتسييس الحج من خلال منع عدد من المعارضين السياسيين من أداء شعيرة الركن الخامس من الإسلام، والتضييق على وفود الدول التي لها خلافات مع نظام آل سعود.

وهاجم الريسوني السعودية، عبر برنامج للقصة بقية على قناة الجزيرة  القطرية،أمس الاثنين، وقال يجب أن يكون إشراف منظمة التعاون الإسلامي على موسم الحج باعتبارها تمثل غالبية المسلمين بدل السعودية التي تمثل النظام.

وأكد الريسوني، أن  الحج “تمت سعودته”،  استغلال “آل سعود” القائمين على حكم السعودية فريضة الحج لتحقق أغراض سياسية مثلما يحدث مع معارضين ومخالفين النظام السعودي، وكذلك قيامهم بفرض ضرائب على من يكرر الحج والعمرة.

عرض البرنامج الذي تم بثه على قناة الجزيرة  بعنوان “تسييس الحج”، العديد من وجهات نظر لباحثين وأكادميين ورجال الدين، وقال  الداعية المغربي أحمد الريسوني ” إنه بدون أي شك السعودية سيست الحج وليس الآن، بل منذ عشرات السنين”.

يشار إلى أنه لا زالت السلطات السعودية تتعنت وللعام الثاني على التوالي بوضع العراقيل أمام حجاج دولة قطر والمخالفين للنظام، وذلك بمنعهم من السفر على متن طيران “القطرية” إلى المملكة العربية السعودية، وتحديد مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة فقط للراغبين في أداء الحج.

وكان أئمة مساجد ومواطنون مسلمون مقيمون في فرنسا أعربوا عن رفضهم لاستغلال السعودية للحج والعمرة للضغط على الحكومات العربية والإسلامية لإجبارها على تأييد السياسات السعودية والانتقام من الشعوب المسلمة كما هو الحال مع الأشقاء القطريين بسبب خلافات سياسية، وذلك بالمخالفة للدين والقانون والأعراف والمعاهدات الدولية، مؤكدين استغرابهم من رد الحكومة السعودية على الرفض العربي والإسلامي بالتهديد والوعيد واعتبار هذا الرفض «العربي والإسلامي» بمثابة محاولة لتدويل قضية الحج، مطالبين الحكومة السعودية بعدم «تسييس الحج» بدلا من إلصاق الاتهامات بأصحاب الحق «المسلمين» في هذه الأماكن المقدسة.

اضف رد