بعد تداول مقاطع فيديو عن معاناة حجاج مغاربة بمكة..وزارة التوفيق تكتفي بـ”مكالمة هاتفية!!”

أثارت تصريحات مجموعة من المواطنين المغاربة الحجاج التي قالوا فيها إن “تعرضوا لسوء المعاملة والخدمات المتردية وضياع حجاج بمشاعر عرفة ومزدلفة” جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وصلت حد تباذل التهم بين وزارة الأوقاف المغربية والمؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية” (سعودية غير حكومية)، حول السجال الناجم عن التصريحات.

وقال المتحدث باسم وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في بيان، أنه جرى اتصال هاتيف بين الوزير أحمد التوفيق ونظيره وزير الحج والعمرة السعودي، محمد صالح بنتن، أمس الجمعة، تبعه اجتماع طارئ بين بعثة الحج المغربية والمؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية، في مقر الأخيرة بمكة المكرمة.  

إنه من “المؤسف والمقلق للغاية أن يتم التلاعب بالحجاج ونحن في الشهر الحرم، الأمر الذي أثار ضجة كبيرة واستياء نشطاء  على مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك وسائل الإعلام” حول تصريحات الحجاج والحاجات المغاربة.

وأضاف بيان الوزارة ، أحمد التوفيق خلال مداخلة هاتفية بنظيره السعودي، عرض الوزير المغربي احتجاجات الجانب المغربي بشأن خدمات المطعم والمسكن  ووسائل النقل الخاصة بالحجاج المغاربة ، وكان يجب تحديد حل للخروج من الأزمة ومعاقبة المسئولين عن هذا التقصير بقصد وبدون قصد.

وأطهرت مقاطع فيديو المعاناة التي يتعرض لها الحجاج المغربة كل موسم حج وليس المرة الأولى، وقد نقل مواطنون مغاربة ومواطنات من مكان إقامتهم بمنى وبمكة وبعرفة، خروج الحجاج  من نوافذ حافلات قديمة في وضع متردي لا تليق حتى لنق الغنم ، وكشف مقاطع أخرى جانب من معاناة مرضى في خيام بمنى  يفترشون الأرض في غياب أي عناية طبية ولا مسئولين ، فيما حكى حجاج عن تخلي البعثة المغربية للحج والعمرة عن 1500 حاجا وحاجة بعد إخلاء خيامهم بمشعر منى، ما جعلهم عرضة للتشريد والتيهان ليلا في غياب أي مخاطب لهم، وفق تعبيرهم.

وكانت مجموعة من صفحات مواقع التواصل الاجتماعي نشرت معاناة ضيوف الرّحمان في وقت سابق من أمس الجمعة على صفحتها على الفيسبوك مقاطع فيدو وصورا تحت عنوان “حجاج يشتكون لوزارة الحج السعودية من تدني خدمات الحج ووسائل النقل والمأكل والمشرب”، تظهرلما قيل إنهم حجاج يقضون ليلتهم بين ممرات الغرف بجنب الحمامات في ظل اكتظاظ الغرف والخيام بمنى وهو ما نفته مواقع التواصل .

اضف رد