أخبار عاجلة:

الملك يرفض استقالة لحسن الداودي بسبب موقفه الداعم لـ “شركة دانون الفرنسية!”

تناولت صحف الرباط الصادرة غذاً الأربعاء 19 شتنبر 2018 عددًا من الموضوعات المتنوعة والتي تتعلق بالشأن المحلي، وجاء في مقدمتها اخبار اليوم، بعد ثلاثة أشهر من تقديم لحسن الداودي، وزير الشؤون العامة والحكامة لاستقالته من حكومة سعد الدين العثماني، على خلفية مشاركته في وقفة احتجاجية ضد حملة المقاطعة تبين ان القصر رفض تلك الاستقالة، مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان قال ان لحسن الداودي وزير وعندما قدم استقالته، فهناك مؤسسات ستتعامل معها، منها مؤسسة رئاسة الحكومة والمؤسسة الملكية، معتبر ان المؤسسة الملكية تمارس اختصاصاتها ولا يمكن مساءلتها.

قراءة في الصحف الصادرة يوم الخميس 19 شتنبر 2018:

اخبار اليوم:

  • في سياق يتسم بعلاقات غامضة بين المغرب والولايات المتحدة الامريكية منذ وصول دونالد ترامب الى البيت الأبيض، واياما قليلة قبل اجتماع حساس لمجلس الامن الدولي حول ملف الصحراء ينتظر ان يدخل تغيرا على مهام وصلاحيات بعثة المينورسو في الصحراء، دخل وزير الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة الى البيت الأبيض، بعدما خص صحيفة الكترونية معروفة بخطها التحرير اليمني المتطرف، وقربها من إسرائيل باستجواب هاجم فيه بشدة إيران.

بوريطة التقى اول أمس الاثنين، بمستشار الامن القومي للرئيس الأمريكي، الشهير جون بولتون المعروف بمواقفه المتشددة، بحضور السفيرة للاجمانة العلوي، وفي ظل الحضور الخافت للمغرب في الاجندة الامريكية منذ مجيء ترامب حمل بوريطة أكثر الملفات سخونة وحساسية بالنسبة الى الإدارة الامريكية، وهو الملف المرتبط بالصراع مع إيران، ووضعه في صدارة اجندة لقاءاته بالمسؤولين الأمريكيين.

  • يبدو ان حكومة المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، ماضية في طريقها لإقرار المغرب وتونس والجزائر دولا امنة، ما يعني ان مواطنيها لا يحق لهم طلب اللجوء، وتحاول ميركل الحصول على الموافقة المبدئية من الرباط وتونس والجزائر، قبل ترحيل طالبي اللجوء المغاربيين المتواجدين حاليا في المانيا، وخلال الزيارة التي قامت بها اول أمس الى الجزائر بدا واضحا ان برلين مقتنعة بضرورة ترحيل طالبي اللجوء.

  • ماسي أكبر ازمة للهجرة السرية في القرن الحالي بين المملكة والجنوب الاسباني تتواصل، انطلاقا من الصور والفيديوهات المقززة التي تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي المغربية مرورا بالأرقام الرسمية الدولية والأوروبية حول اعدد الحراكة المغاربة.

  • تفاجا الراي العام الدولي الأسبوع الماضي، باعتراف الإليزيه في بيان له باسم رئيس الجمهورية بجريمة فرنسا في اغتيال المعارض الشيوعي الجزائري موريس اودان، ولا تعتبر هذه الخطوة الأولى للرئيس الفرنسي في اتجاه اعترافه بجرائم الاحتلال الفرنسي فقد سبق ان القى خطابا بجامعة واغادوغو عاصمة بوركينافاسو، يوضح فيه علانية جرائم الاستعمار الفرنسي في افريقيا وتبدو هذه الخطوة إيجابية خصوصا بالنسبة للضحايا وعائلاتهم.

  • في الوقت الذي سارعت فيه الى تقديم اعتذار فوري للجنرال الليبي خليفة حفتر، بمجرد اتهامه لها بالاعتداء على السيادة الليبية، اختارت قيادة الجيش الجزائري توجيه رسالة استفزاز جديدة الى المغرب، بتنفيذها الأسبوع الماضي مناورات عسكرية بالذخيرة الحية، في المنطقة العسكرية الثالثة المحاذية للمغرب.

  • بعد ثلاثة أشهر من تقديم لحسن الداودي، وزير الشؤون العامة والحكامة لاستقالته من حكومة سعد الدين العثماني، على خلفية مشاركته في وقفة احتجاجية ضد حملة المقاطعة تبين ان القصر رفض تلك الاستقالة، مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان قال ان لحسن الداودي وزير وعندما قدم استقالته، فهناك مؤسسات ستتعامل معها، منها مؤسسة رئاسة الحكومة والمؤسسة الملكية، معتبر ان المؤسسة الملكية تمارس اختصاصاتها ولا يمكن مساءلتها.

  • في الوقت الذي أصبحت فيه ازمة التعليم قناعة عامة، كشف وزير التربية الوطنية والتعليم العالي سعيد امزازي، عن احلام وردية بين يدي الملك محمد السادس، اول أمس بالقصر الملكي بالرباط تخص واقع ومستقبل المدرسة والجامعة، مركزا على محورين وهما البرامج ذات الطابع الاجتماعي وتشغيل الشباب.

  • ينتظر ان يعلن المكتب السياسي للحركة الشعبية عن فتح باب الترشيحات لمنصب الأمين العام للحزب خلال المؤتمر المزمع عقده في 28 و29 و30من شهر شتنبر، وفي هذا الصدد كشف سعيد امسكان انه من المقرر فتح باب الترشيحات ما بين و21 و27 شتنبر.

  • من المقرر ان تتدارس الحكومة، يوم غذ الخميس، مشروع قانون يتعلق بتنظيم ممارس مهنة الطب الشرعي، وذلك في محاولة من الوزارة الوصية لتحديث الترسانة القانونية في ظل عدم توفر المغرب على عدد مهم من الأطر الطبية المتخصصة في ميدان الطب الشرعي.

  • وافق وزير العدل محمد اوجار، على مقترح قانون لفرق الأغلبية، يستهدف ضمان حقوق ضحايا انفجار الألغام بتمديد اجال تقادم طالباتهم الموجهة الى كل من إدارة الدفاع الوطني او وزارة المالية للحصول على تعويض عن الاضرار التي يتعرضون لها.

الاحداث المغربية:

  • كشف مصدر موثوق من مخيمات تندوف ان مسؤولا في جبهة البوليساريو سرب وثائق سرية وملفات تعذيب المعتقلين داخل سجن الرشيد، وأفاد المصدر ذاته ان الوثائق والمستندات، التي تحتوي على الكثير من المعلومات كانت في طي السرية، واوصلها القيادي في البوليساريو الى أعضاء شباب التغيير الموجود حاليا في موريتانيا.

  • يقوم ناصر بوريطة بزيارة ثانية له للولايات المتحدة الامريكية منذ توليه حقيبة الخارجية والتعاون، اللقاء يأتي في سياق اخر يتعلق بملف الصحراء لمداولات في عهد الرئاسة الامريكية في الشق المتعلق ببعثات حفظ السلام، وقد اكدت الخارجية الامريكية في بلاغ رسمي للناطق باسم وزير الخارجية “هيذر نورت” ان وزير الدبلوماسية الامريكية اجتمع مساء 17 شتنبر 2018 بوزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي ناصر بوريطة، وناقشا فرص توسيع التعاون الاقتصادي والامني بين الجانبين.

  • يقوم رئيس مجلس الوزراء بجمهورية البوسنة والهرسك، “دينس زفيزديتش”، بزيارة رسمية للمغرب، وقد تمت اقامة حفل عشاء على شرف ضيف المغرب تراسه رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، وحضره مستشارو الملك فؤاد عالي الهمة وياسر الزناكي.

  • من المنتظر ان تكون لجنة العدل والتشريع وحقوق الانسان بمجلس النواب، قد اشرت أمس الثلاثاء على بداية دراسة مشروعي قانونين، يهدفان لحماية مصالح الملاك وتحقيق الامن العقاري ومحاربة جوانب إشكالية الاستيلاء على عقارات الغير.

المساء:

  • بعد أيام قليلة فقط على قرار المغرب اغلاق المعبر الحدودي مع مدينة مليلة المحتلة امام حركة البضائع، نظمت حكومة مدريد بتنسيق مع السلطات المحلية احتفالا عسكريا ضخما غير مسبوق بمناسبة الذكرى ال521 لاحتلال المدينة من طرف الجيش الاسباني او ما يعرف بيوم مليلة، وشاركت طائرات تابعة لسلاح الجو ووحدة المظليين في الاحتفال، على بعد امتار قليلة من المعبر الحدودي بني ينصار.

  • المناورات العسكرية الجزائرية “اكتساح 2018” تبدو جدية أكثر من أي وقت مضى لماذا؟ أولا، لأنها تحاكي بالفعل حربا حقيقية ضد جيش معاد وباستعمال أسلحة متطورة، وعدو قصر المرادية منذ استقلال الجزائر ليس الا جاره الغربي المغرب، ثم ان هذه المناورات تأتي مباشرة بعدما عبرت الولايات المتحدة الامريكية داخل أروقة الأمم المتحدة، عن رغبتها في إيجاد حل للنزاع وهنا حست الجزائر “بالصهد” فالملف إذا وجد طريقه الى الحل وستفقد ورقة ظلت توظفها دائما لتصريف أزمتها الداخلية الخانقة.

  • اتخذت أمريكا عدة خطوات متتابعة وصارمة خلال عام واحد فقط، تفتقر الى أدنى حدود اللياقة الدبلوماسية تجاه جميع المؤسسات الدولية الأممية، التي منها اليونسكو والانزورا ومجلس حقوق الانسان والمحكمة الجنائية الدولية، وتبرير امريكا كل هذا صراحة بالعمل لصالح إسرائيل والعمل على حمايتها متى وقعت تحت طائلة القانون.

  • علمت المساء ان سعيد اشباعتو، عضو مجلس جهة درعة تافيلالت، ومن معه بفريق التجمع الوطني للأحرار، سيحضرون دورة أكتوبر القادمة بالرغم من عدم توصلهم باستدعاء بناء على قرار المحكمة الذي اعتبر القرار السابق لرئيس الجهة لا يرقى الى مستوى قرار اداري.

  • كشفت مصادر عليمة ان قيادات حزب التقدم والاشتراكية عبرت عن رفضها لحسم قرار الاستمرار في الحكومة من عدمه قبل انعقاد اللجنة المركزية التي ستلتئم في دورة خاصة يوم السبت المقبل، من اجل التداول في مقترح حذف كتابة الدولة المكلفة بالماء.

  • فجرت تصريحات عبد العزيز افتاتي، القيادي في حزب العدالة والتنمية، مواجهة جديدة مع حزب التجمع الوطني للأحرار، تصريحات افتاتي فتحت أبواب الصراع من جديد بين الحزبين، في ظل علاقة متوترة رغم نفي رئيس الحكومة وجود خلافات، النائبة البرلمانية أسماء اغلالو تكلفت بالرد على تصريحات افتاتي وعبرت عن استغرابها لما وصفته بالانفصام السياسي والخطابي الذي أصبحت تعيشه قيادة العدالة والتنمية.

الصباح:

  • استنفر تحرك الملك محمد السادس لمواصلة اصلاح التعليم، سعد الدين العثماني برئاسة الاجتماعات والاتفاقيات، وتنبيه الوزراء لأهمية تسريع وثيرة عملهم، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، عقد اجتماعا طارئا لمراجعة منظومة الدعم الموجه للفئات الهشة والفقيرة والمرتبطة بصندوق التماسك الاجتماعي، لتجاوز الاختلالات التي شابته.

  • رصدت وزارة الداخلية أخطاء رؤساء الجماعات الترابية، في تدبير الميزانيات وعمليات المداخيل والتقديرات والنفقات، وذلك بعد أيام من اعداد اخر ميزانية ثلاثية في الولاية الانتخابية الحالية.

  • تراس الملك محمد السادس، حفل تقديم الحصيلة المرحلية والبرنامج التنفيذي في مجال دعم التمدرس وتنزيل اصلاح التربية والتكوين، بحضور أربعة وزراء انتهى بالتوقيع على ثلاثة اتفاقيات شراكة تتعلق بتسيير والتكوين في مهن الصحة.

الاخبار:

  • أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي ناصر بوريطة، ان إيران تتطلع الى الاستفادة من دعمها للبوليساريو، من اجل توسيع هيمنتها في منطقة شمال وغرب افريقيا، سيما البلدان الواقعة على الواجهة الأطلسية.

  • أكد وزير العدل محمد اوجار، اول أمس بالرباط انه لم يتم تسجيل حالات جديدة للاستيلاء على عقارات الغير منذ بدء تنزيل قرارات وتوصيات اللجنة المعنية بتتبع الملف.

  • يواصل سعيد امزازي، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي، انهاء تركة سلفه لحسن الداودي، وإعادة الانتشار على مستوى رئاسة الجامعات المغربية، وأنهى امزازي ولاية أربعة رؤساء جامعات كل من الحسن الثاني بالدار البيضاء، وعبد المالك السعدي بتطوان، والحسن الأول بسطات، ومولاي إسماعيل بمكناس.

  • غير نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية لهجته الحادة تجاه حكومة سعد الدين العثماني، وكشفت مصادر مطلعة ان بنعبد الله تحول من غاضب على قرار اعفاء كاتبة الدولة المكلفة بالماء شرفات افيلال ومهدد بالخروج من الحكومة، الى أكبر مدافع عن البقاء في سفينة العثماني.

  • تسببت تصريحات عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، عبد العزيز افتاتي اثناء مشاركته الرسمية يوم الاحد الماضي، لدعم مرشح حزبه في الانتخابات البرلمانية الجزئية بدائرة المضيق، في ازمة جديدة داخل الأغلبية الحكومية بعد مهاجمته رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار.

اضف رد