زوجة الصحافي المهداوي تكشف المستور وتُفجر فضيحة كارثة عن “إدخال أسلحة إلى المغرب لصالح “حراك الريف””

تبث زوجة الصحافي حميد المهداوي المعتقلن مقطع شريط فيديو تكشف للمرة الأولى عن تفاصيل ظلت طي الكتمان لعدة أشهر بشأن قضية حراك الريف، ومعطيات غير مسبوقة عن الشخص الذي اتصل بزوجها وكان سبب في متابعته بتهمة عدم التبليغ عن جناية تمس أمن الدولة،و حسب قولها..

 

ووجهت إلى المهداوي تلك التهمة على خلفية تلقيه مكالمة هاتفية من شخص بهولندا يخبره فيها عن إدخال أسلحة إلى المغرب لصالح “حراك الريف” في شمال البلاد.

وكانت  محكمة في مدينة الدار البيضاء المغربية، قضت بالحبس 3 أعوام بحق الصحافي حميد المهداوي، وتغريمه 3000 درهم (نحو 315 دولارًا).

وواجه حميد المهداوي، تهمة “عدم التبليغ عن جريمة المس بسلامة أمن الدولة”.

واستمرت المحاكمة لأكثر من 9 أشهر، بعد ضم ملف المهداوي لملف معتقلي “حراك الريف، قبل فصل الملفين خلال الجلسة ما قبل الأخيرة.

ووجهت إلى المهداوي تلك التهمة لكونه لم يبلغ عن مكالمة هاتفية تلقاها من شخص يعيش في هولندا يتحدث فيها عن إدخال أسلحة إلى المغرب لصالح حركة الاحتجاج في شمال المغرب للمطالبة بالتنمية المعروفة “بحراك الريف”.

اضف رد