أخبار عاجلة:

بالفيديو..العشرات من الشباب على امتداد شاطئ مدينة مارتيل يرددون “الشعب بغا الحركة فابور”!!

تطوان – شهدت شواطئ مدينة مارتيل شمال المملكة، ليلة السبت، تجمع العشرات من الشباب الطامحين في الهجرة إلى بلاد الأحلام والإعلان عن رغبتهم في “الحريك مجانًا “، بعد تداول إعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي تفيد باحتمال قدوم زورق “فانطوم” ليلة السبت بشاطئ مرتيل.

وتجمع الشبان بالعشرات قرب الشاطئ وهم يرددون شعارات تدعو إلى الهجرة خارج المغرب، من قبيل “الشعب يريد الحريك” (هجرة سرية)، و”الهجرة الهجرة إلى إسبانيا”، و”الشعب بغا الحركة فابور” (الشعب يريد الهجرة السرية مجانًا).

وتجمع مواطنون قرب “كورنيش” المدينة، لتوثيق الواقعة، مستغربين الطريقة التي تجمهر بها عدد من الشباب ينتظرون قدوم «زودياك» كي يُقلهم بشكل سري و”مجاني” إلى الضفة الأخرى.

وبث نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، مقاطع فيديو عبر خاصية “البث المباشر”، تظهر تجمع العشرات من الشباب والأطفال، من ضمنهم فتيات بشاطئ الفنيدق/ قرب مدينة سبتة المغربية التي تحتلها إسبانيا، منتظرين وصول أحد الزوارق النفاثة المعروفة محليًا باسم “الفانطوم”.

وقال شهود عيان إنه في الوقت الذي اقترب فيه زورق الـ”فانطوم”، من الشاطئ كي يحمل الشباب المتجمهر، قامت قوات الدرك البحري بالتصدي له، الشيء الذي دفعه للعودة إلى المياه الدولية، في انتظار القيام بمحاولة أخرى.

وشهدت مدن الشمال، مؤخرًا، “استنفارًا أمنيًا” بعد تزايد ظاهرة الزوارق التي تحط في شواطئ الواجهة المتوسطية، محاولة أن تقل الشباب الراغبين في الهجرة عبر البحر إلى الضفة الأخرى.

وأوضح عدد من الشباب الراغبين في الهجرة، أنهم عاينوا زورق «الفانطوم» وهو يحاول الوصول إلى سواحل الفنيدق من أجل نقل المحتشدين بالشاطئ إلى إسبانيا “المجان”، مشيرين إلى أن قوات الدرك البحرية تصدت له، وهو ما دفعه إلى العودة لعرض البحر في انتظار قيامه بمحاولة أخرى للوصول إلى الفنيدق، في حين قال آخرون إن «ما شاهدوه ليست إلا زوارق الدرك ولا وجود للفانطوم»، معتبرين أن “حماسة الهجرة دفعتهم لتصديق كل شيء”.

 

اضف رد