أول تعليق لـ”نتنياهو” عن اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي

في أول تصريحٍ له حول جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، صرّح رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بالقول إن ما حدث مع “خاشقجي” في القنصلية السعودية في اسطنبول كان رهيباً، لكنه شدد على ان من المهم أن تظل السعودية مستقرة.

وقال نتنياهو للصحفيين في منتدى كرايوفا في بلغاريا، اليوم الجمعة، “ما حدث في القنصلية في اسطنبول كان رهيبا ويجب التعامل معه بشكل صحيح”.

واضاف: ” لكن في الوقت نفسه أقول إنه من المهم جداً بالنسبة لاستقرار المنطقة والعالم أن تظل السعودية مستقرة، ويجب أن نجد طريقة لتحقيق الهدفين.. أعتقد أن المشكلة الأكبر هي إيران، ويجب أن نتأكد من أن إيران لا تواصل الأنشطة المعادية التي كانت تقوم بها في الأسابيع الأخيرة في أوروبا”.

وتابع نتنياهو “لقد كشفنا عن هجومين إرهابيين، أحدهما في باريس والآخر في كوبنهاغن، تقف وراءهما المخابرات الإيرانية.. إن صد إيران على رأس جدول أعمالنا من أجل الأمن ، ليس فقط لإسرائيل، ولكن أيضًا لأوروبا والعالم”.

وتابع نتنياهو في تغريدة منفصلة: “ولكن في نفس الوقت أقول إنه مهم جدا، من أجل استقرار المنطقة والعالم، أن السعودية ستبقى مستقرة ويجب إيجاد الطريق لتحقيق هذين الهدفين لأنني أعتقد أن المشكلة الأكبر تأتي من قبل إيران حيث ينبغي أن نضمن بأن إيران لن تستمر في أنشطتها المعادية كما هي تفعل خلال الأسابيع الأخيرة بأوروبا”.

كانت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية كشفت عن أن نتنياهو طلب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، دعمًا لولي العهد السعودي محمد بن سلمان، على خلفية مقتل جمال خاشقجي.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن نتنياهو عبّر عن دعمه لولي العهد السعودي الذي وُجّهت إليه سهام الانتقاد بعد مقتل خاشقجي مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وحسب تقرير الصحيفة، فإن نتنياهو أجرى اتصالًا هاتفيًا مع ترامب، ونصحه بحماية علاقته القائمة مع ولي العهد السعودي.

وفي نفس التقرير، أشارت “واشنطن بوست” إلى أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أبدى موقفًا مماثلًا لموقف نتنياهو خلال اتصال هاتفي مع ترامب، وطلب دعمًا لولي العهد السعودي.

اضف رد