العثماني يفشل في “تلميع” صورته خلال لقاء تلفزيوني للحديث عن منجزات حكومته!

تناولت صحف الرباط الصادرة نهاية الاسبوع عددًا من الموضوعات المتنوعة والتي تتعلق بالشأن المحلي، وجاء في مقدمتها المساء، فشل رئيس الحكومة سعد الدين العثماني في اول خروج تلفزيوني له للحديث عن منجزات حكومته، ولم يستطع ان يقدم أجوبة شافية حول قضايا الساعة الإضافية والقطاع الخاص والتوظيف بالتعاقد وهشاشة الأغلبية الحكومية.

قراءة في الصحف الصادرة نهاية الأسبوع:

الاحداث المغربية:

  • اعتبر ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ان قرار مجلس الامن الجديد يحدد المفاوضين بدقة، مخاطبا أربعة أطراف هي البوليساريو والجزائر وموريتانيا والمغرب، متجاوزا صيغة إثنين إثنين، ولهذا من الواجب على الجزائر ان تخضع لتطور طاولة المفاوضات، على حد قول بوريطة، وقال بوريطة بالحرف:” المغرب لن يدخل مفاوضات توجد فيها الجزائر في الكولوار”.

  • لم تستطع البوليساريو ولا المخابرات الجزائرية مداراة ارتباكها، بعد ان قضا سيل التعليقات على القرار الأخير لمجلس الامن، بمواقع التواصل الاجتماعي، العناوين العريضة التي اجتاحت هذه المواقع، تلتقي في رسم الهزيمة النكراء، ووصف القرار بانه اسوأ قرار صدر عن مجلس الامن بالنسبة للبوليساريو.

  • ابتداء من الخميس الماضي، أصبح لزاما على المسافرين الأفارقة القادمين الى المغرب، ملء استمارة سفر الكترونية للحصول على موافقة قبل 96 ساعة على الأقل من مغادرتهم بلادهم حتى يتم السماح لهم بالولوج الى التراب الوطني، هذا الاجراء الموجود على موقع وزارة الخارجية والتعاون، يهم دول غينيا كوناكري ومالي والكونغو، ويمكن ان يشمل بلدانا أخرى في المستقبل.

  • قال وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون، مساء اول أمس الخميس، ان مشروع قانون المالية لسنة 2019، تم اعداده من طرف الحكومة بتنسيق تام بين مكونات الأغلبية، وبالاستناد الى التوجيهات الملكية والبرنامج الحكومي.

  • خلال جلسة عمل التي تراسها الملك محمد السادس، عبر جلالته عن ارتياحه لمسار الإنجاز الخاص بمشروع الطاقات المتجددة وربط التنزيل المسؤول الحازم لهذا المشروع وبين الدينامية الفضلى للتنمية والتقدم، داعيا الادارة الى الانخراط في استعمال الطاقات المتجددة.

  • قال سعد الدين العثماني رئيس الحكومة ان أطراف الحوار الاجتماعي متعددة، لهذا لا يجب ان تتحمل الحكومة وحدها فشل جولات الحوار، وان تعدد المخاطبين في الحوار هو سبب تأخر التوصل الى إتفاق.

  • صادق مجلس الحكومة، خلال اجتماعه الخميس على مشروع قانون رقم 18.18 بتنظيم عمليات جمع التبرعات من العموم وتوزيع المساعدات لأغراض خيرية.

المساء:

  • قال ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ان المغرب سيذهب الى جنيف بمبادئ مؤطرة بالخطابات الملكية، وهي لا حل خارج مبادرة الحكم الذاتي، ولا مظلة غير مظلة الأمم المتحدة، والجزائر هي طرف في الملف، ثم لا نقاش للأمور الهامشية، مضيفا في السياق نفسه ان المغرب لا يمكن ان يتنازل عن هذه المبادئ، ولا يمكن ان يكرر من جديد اخطاء مفاوضات “مانهاست”، بمعنى اخر فان الجزائر لن تكون ملاحظا كما كانت من قبل، حسب منطوق قرار الأمم المتحدة.

  • لا يمكن للمغرب ان يعول كثيرا على مجلس الامن لحل قضيته الوطنية بسبب تضارب وتقلب مصالح الدول الخمس دائمة العضوية التي حولت مجلس الامن الى رهينة بيدها، وقد رأينا كيف انقلبت الولايات المتحدة الامريكية على المغرب سنة 2013، حين تقدمت بمقترح لتوسيع صلاحيات المينورسو ضدا على مصالح المغرب وسيادته، وهذا الموقف الأمريكي لا يمكن فهمه الا من خلال ضغط لوبيات النفط والغاز الامريكية التي حازت في تلك السنة بالذات على امتيازات للتنقيب في حقول الطاقة الجزائرية وفقا لقانون شكيب خليل”.

  • أوقفت وزارة الخارجية الاسبانية، مخططا اعد له قبل أسابيع من طرف اللوبي المعادي للمغرب داخل البرلمان الاسباني والمساند لجبهة البوليساريو، يروم اختراق البرلمان عبر تنظيم ندوة داعمة للبوليساريو، بالتزامن مع مشاورات مجلس الامن بخصوص قضية لصحراء، وهو ما اعتبرته الخارجية الاسبانية في تقرير لها يهدد العلاقات الخارجية لإسبانيا.

  • تسارعت تداعيات مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل دوائر القرار بالعربية السعودية بشكل غير مسبوق خلال الايام القليلة الماضية، حاملة معها تغييرات وصفت بغير المسبوقة داخل المملكة، بدأت بعودة امير سعودي كان ينتقد الملك وولي العهد، بعدما تلقى تطمينات من قبل النظام السعودي، فيما استقبل والي العهد السعودي وفدا رفيعا من كبار رموز المسيحية الانجيلية، منهم داعمون لإسرائيل في خطوة لإصلاح صورة السعودية لدى الراي العام الخارجي.

  • في عصر ترامب، يتمحور عمل جماعات الضغط المعنية بالسياسة الخارجية على شيء واحد الا وهو الوصول الى ترامب نفسه، بغض النظر عن تكلفة ذلك، وأولئك الراغبون في كسب النفوذ يقتربون من أصدقائه، او يستضيفون فعاليات باهظة التكلفة بواشنطن العاصمة.

  • سيكون عام 2019، ذا أهمية سياسية كبيرة بالنسبة الى الاتحاد الأوربي، فقد تم تحديد موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي، وذلك يوم 29 مارس 2019، وبعد الانتخابات البرلمانية الأوربية التي ستجري في شهر مايو، سيتم تسليم جميع المناصب القيادية الأكثر أهمية في الاتحاد الأوربي.

  • أكد محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الادارة والوظيفة العمومية، ان الاعلام مدعو للعب دور حاسم في النهوض بالتنمية في افريقيا، وتعزيز التعاون بين شعوبها، وتفعيل الشراكات المتضامنة المنتجة للأمل، والتي تعمل لصالح مستقبل أبناء القارة ونموها واستقرارها واشعاعها.

  • فشل رئيس الحكومة سعد الدين العثماني في اول خروج تلفزيوني له للحديث عن منجزات حكومته، ولم يستطع ان يقدم أجوبة شافية حول قضايا الساعة الإضافية والقطاع الخاص والتوظيف بالتعاقد وهشاشة الأغلبية الحكومية.

اخبار اليوم:

  • بعد صدور قرار مجلس الامن الدولي حول قضية الصحراء، الذي يدعم جهود المبعوث الاممي، “هورست كوهلر”، لعقد مائدة مستديرة في جنيف، تضم المغرب والجزائر وموريتانيا والبوليساريو، في 5 و6 دجنبر 2018 شدد ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، على ان المغرب وافق على حضور المائدة المستديرة، بعدما تبيتن له ان الدعوة وجهت الى الجزائر، “بالشكليات ذاتها” التي وجهت الى المغرب، معتبرا ان هذا تطور في موقف مجلس الامن، واعتبر بوريطة في لقاء صحفي امس، ان هذه الصيغة الجديدة لا تشكل قطيعة مع منهجية مفاوضات “مانهاست” في امريكا لكن هناك تطورا.

  • يستعد وزير العدل محمد اوجار، للرد على قرار محكمة النقض الهولندية التي ايدت عدم تسليم سعيد شعو، المواطن المغربي الحامل للجنسية الهولندية، الى المغرب رغم صدور مذكرة بحث دولية في حقه بسبب الاتجار في المخدرات، وكشف مصدر حكومي ان وزير العدل سيرد سياسا وقانونيا على موقف القضاء الهولندي، وذهب المسؤول الحكومي الى حد القول ان المغرب سيدرس ردا قويا على هولندا في الأيام المقبلة.

  • ينتظر ان يستقطب المغرب انظار العالم في دجنبر المقبل، باحتضانه القمة العالمية للهجرة بمراكش برعاية الأمم المتحدة، بمشاركة 190 دولة، لكن الولايات المتحدة الامريكية لن تحضر اللقاء، إضافة الى هنغاريا والنمسا، موقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الهجرة ربما يفسر عدم حضور الولايات المتحدة الامريكية.

  • صورة سوداوية تلك التي رسمها تقرير الجمعية المغربية لحقوق الانسان، الذي قدمته اول أمس في ندوة صحفية بالرباط، ويغطي سنة 2017 والاحداث التي وقعت فيها، وكانت لها امتدادات في سنة 2018.

  • بعدما أوضح ان تدخلا ملكيا دفعه الى استئناف حضور اجتماعات المجلس الحكومي، التي قاطعها احتجاجا على عدم نشر الخطة الوطنية للديمقراطية وحقوق الانسان، كشف مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان، ان وزارته تتوفر على مشروع مخطط تنفيذي قطعت فيه اشواطا كيرة لتحديد النصوص القانونية والتدابير الاجرائية ومؤشرات التنفيذ المرتبطة بكل قطع حكومي.

الصباح:

  • أكد ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ان المغرب يؤكد على أهمية المشاورات مع هورست كوهلر، المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، في إطار التحضير الجيد للطاولة المستديرة بجنيف، ونفى بوريطة في لقاء صحفي، اول أمس بمقر وزارته بالرباط، ان يكون لقاء جنيف بمثابة مفاوضات ثنائية بين المغرب والبوليساريو، كما تروج كذبا الجزائر يفي بلاغاتها وهو امر عار من الصحة.

  • ابدى ادريس لشكر، الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، خلال اجتماع تنظيمي داخلي، حضره مقربون منه، ضمنهم الحبيب المالكي، قلقه الشديد بسبب الهجمات التي يتعرض لها وزراء حزبه، وقالت مصادر مطلعة ان لشكر قرر عدم السكوت والخروج الى العلن، من اجل تصريف مواقف الحزب والدفاع عن وزرائه.

  • شرعت وزارة الداخلية في قطف رؤوس رؤساء جماعات تحاصرهم ملفات فساد من كل صوب وحدب، بعدما احالت ملفاتهم على القضاء الإداري، ضمنهم قياديون في أحزاب سياسية تقليدية.

  • لم يتردد الحبيب الشوباني، رئيس جهة درعة تافيلالت، في اعلان فك الارتباط مع خزينة الدولة، وذلك باللجوء الى مسطرة تسخير المحاسبين العموميين في التعامل مع تأشيرات الخزينة العامة لتنفيذ أوامره بالصرف.

  • استنفر التحريض على الاضراب عبد لوافي الفتيت وزير الداخلية، الذي وجه تعليماته لإحداث خلية من اجل تامين تحركات الشاحنات، غير المشاركة في الاضراب المفتوح منذ بداية الاسبوع الجاري.

  • ثار هشام المهاجري، القيادي في الاصالة والمعاصرة، وعضو لجنة المالية بمجلس النواب، في وجه قادة العدالة والتنمية، واتهمهم برفع شعارات المظلومية لاستدرار عطف المواطنين، وتوزيع الاتهامات وتلفيقها لخصومهم السياسيين، بناء على معطيات مغلوطة.

الاخبار:

  • وجدت حكومة سعد الدين العثماني، حيلة للتهرب من اتخاذ قرار تسقيف اثمان المحروقات، بعدما رمت بالكرة الى ملعب الملك، وكشفت مصادر مطلعة ان لحسن الداودي، الوزير الملف بالشؤون العامة والحكامة، يرفض اتخاذ القرار لوقف الارتفاع الصاروخي لأثمان للمحروقات، الا بعد تعيين الملك لرئيس مجلس المنافسة.

  • بعد يوم واحد من صدور مذكرة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، التي يحث من خلالها القطعات الحكومية والإدارات العمومية على استعمال اللغة العربية والامازيغية في الوثائق والمراسلات، انعقدت اول أمس الخميس الجلسة الافتتاحية للمنتدى الثاني للتعليم العالي بين الصين والجامعات الافريقية، والمثير في الامر ان منشطة اللقاء مغربية، افتتحت وادارته باللغة الفرنسية.

  • بالرغم من محاولة مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان، تبرير عودته مكرها لحضور اجتماعات المجالس الحكومية بعد التدخل الملكي، الا ان مصادر حكومية عليمة كشفت ان التوجيهات الملكية للرميد لا علاقة لها بتطيب خاطره لوقف مقاطعته لاجتماعات مجلس منصوص عليه دستوريا، بل هو امر لوزير الدولة بتفعيل الخطة، بعدما ظهرت بوادر كسل في تنزيلها.

  • تراجع سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة عن وعوده التي وعد بها نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، بتقليص كتاب الدولة لتبرير حذف كتابة الدولة في الماء بعد اعفاء شرفات افيلال، وكشفت مصادر مطلعة ان العثماني انقلب على بنعبد الله، معتبرا ان تقليص الحكومة ليس شأنا خاصا لرئيس الحكومة.

  • تأكيدا لما نشرته الاخبار، قبل ثلاثة أسابيع، سافر وفد عن مجلس المستشارين يضم البرلمانيين محمد البكوري، وعبد الكريم الهمس، والمرافق الاداري حاتم الفتوحي، الى الولايات المتحدة الامريكية لمراقبة انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الأمريكي لسنة 2018.

  • وجه سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة الدعوة الى النقابات المركزية والاتحاد العام لمقاولات المغرب من اجل الجلوس الى طاولة الحوار الاجتماعي من جديد بعد ازيد من شهرين على الدخول الاجتماعي الذي استم باندلاع موجة احتجاجات في عدد من القطاعات الاجتماعية.

اضف رد