أبو حفص: الفقه مجرد قراءة للقرآن والسنة عرضة للنقد والمراجعة

دشن المقهى الأدبي أقواس بمدينة أبي الجعد أنشطته الثقافية للموسم الثقافي الجديد بتنظيم محاضرة تحت عنوان: “قراءة متجددة في النص الديني” ألقاها الشيخ أبو حفص (عبد الوهاب رفيقي)؛ في نهاية الاسبوع الماضي. فأمام حضور وازن ونوعي من النساء والرجال، أكد أبو حفص في محاضرته المتميزة على كون النص الديني ثابت ومقدس، سواء كان مصدره القرآن أو السنة، لكن النص الفقهي، على عكس ذلك، هو مجرد قراءة لهما، واجتهاد بشري في تفسيرهما، تم حسب سياق سياسي واجتماعي معين، مما يجعله غير ثابت وغير مقدس، وعرضة دائما للنقد والمراجعة المتجددة بتجدد شروط الحياة.

وقد عرف هذا اللقاء الذي أداره ذ. علال البصراوي وحضره جمهور كبير من داخل وخارج المدينة،  نقاشا غنيا مستفيضا تناول مختلف جوانب الموضوع في تفاعل مع الاستاذ المحاضر.

 

Résultat de recherche d'images pour "‫الفقه مجرد قراءة للقرآن والسنة عرضة للنقد والمراجعة‬‎"

اضف رد