6 أشهر موقوفة التنفيذ بحق المحاميين زيان وشارية بسبب تصريحات إعلامية بالتآمر على الملك

أصدرت محكمة المحكمة الزجرية الابتدائية بعين السبع في مدينة الدار البيضاء، الجمعة، حكما بالسجن ستة أشهر موقوفة التنفيذ في حق كل من النقيب محمد زيان والمحامي إسحاق شارية، في القضية التي رفعها ضدهما إلياس العماري، الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة المعارض.

وقضى الحكم بالسجن 6 أشهر موقوفة التنفيذ وغرامة مالية نافذة قدرها 500 ألف درهم (حوالي 50 ألف دولار)، ضد زيان وشارية سؤديانها للطرف المدني في  القضية إلياس العماري.

كما قضت نفس المحكمة ضد النقيب زيان والمحامي شارية ب”نشر ملخص هذا الحكم بالموقعين الإلكترونيين “يا بلادي” و”الأول” على نفقتهما عندما يصير الحكم نهائيا مع الصائر والإجبار في الأدنى في الدعوى المدنية”.

وتأتي إدانة المحاميين على خلفية الدعوى القضائية التي رفعها ضدهما إلياس العماري، بعد اتهامهما له في تصريحات إعلامية بالتآمر على الملك بناء على أقوال ناصر الزفزافي متزعم حراك الريف، الذي صدر ضده حكم بالسجن لمدة 20 سنة.

وكان الزفزافي قد تبرأ من الاتهامات التي وجهها كل من زيان وشارية للعماري بالتآمر على الملك في حراك الريف، ورفض أن يستمر المحاميين المدانين في الدفاع عنه أمام المحكمة في قضيته.

اضف رد