القضاء التونسي يحكم بالمؤبّد على 7 متّهمين باعتداءي باردو وسوسة

قضت محكمة تونسية مساء الجمعة بالسجن المؤبّد على سبعة متّهمين باعتداءي باردو وسوسة اللذين قتل فيهما عشرات السياح الأجانب في 2015، بحسب ما أعلنت النيابة العامة لوكالة فرانس برس.

وقال المتحدّث باسم النيابة العامّة سفيان السليطي إنّ متّهمين آخرين في الاعتداءين صدرت بحقّهم أحكام بالسجن تراوحت مدّتها بين ستّة أشهر و16 عاماً، في حين أخلت المحكمة سبيل 27 متّهماً آخر.

ولم يصدر أي حكم بالإعدام في هاتين القضيتين اللتين قررت محكمة البداية في تونس العاصمة إحالتهما إلى الاستئناف، بحسب ما أضاف المتحدّث.

وبعد عشرات جلسات الاستماع طوال عام ونصف العام، عقدت آخر المرافعات صباح الجمعة أمام الغرفة الخامسة في المحكمة الابتدائية في تونس.

وقضية باردو تعود إلى 18 آذار/مارس 2015 حين أطلق مسلحان النار ما أدى إلى مقتل سيّاح في حافلات متوقفة أمام المتحف قبل أن يقتحما المكان ويقتلا بولنديين وروسياً وكولومبيين وبريطانياً.

وبين الضحايا الـ22 أيضاً عنصر أمن تونسي وأربعة فرنسيين وثلاثة يابانيين وإسبانيان.

وخلال الاعتداء الذي تبنّاه تنظيم داعش، أصاب المسلحان اللذان أُرديا برصاص قوات الأمن التونسية، 43 شخصاً بجروح.

أما اعتداء سوسة وقع في 26 يونيو 2015، حيث قتل 39 شخصاً وإصابة 39 آخرين بينهم سياح أجانب في فندقين بولاية سوسة على الساحل الشرقي التونسي، في اعتداء مزدوج هو الأكثر دموية في التاريخ الحديث للبلاد.

ويحمل القتلى “جنسيات بريطانية وألمانية وبلجيكية” فضلاً عن تونسيين وفق وزارة الصحة التونسية.

اضف رد