شاهد .. مليشيات الأسد تقصف المدنيين ببلدة التمانعة جنوب إدلب بالفوسفور الابيض والمواد الحارقة

إدلب (سوريا) –هاجمت مليشيات النظام السوري والمجموعات الموالية لإيران الدنيين في جنوب التمانعة بإدلب بأكثر من 80 قنبلة من قنابل الفوسفور الأبيض المحرمة دوليا، بلدة التمانعة بريف إدلب، شمال البلاد.

وقد أكدت منظمات حقوقية وانسانية اقدام مليشيات الاسد المدعومة ايرانيا بقصف مدفعي وصاروخي وجوي لمدن وبلدات ريف إدلب وحماة، حيث استخدم الفوسفور الحارق في قصف بلدة التمانعة،

وقالت المصادر ان قتلى بينهم نساء وأطفال، سقطوا في حلب  يوم الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام على ريف حلب الجنوبي. واستهدفت بلدتي “زمار وتل باجر” بريف حلب الجنوبي، ما تسبب بسقوط عشرات الضحايا.

وحرمت اتفاقية جنيف عام 1980 استخدام الفوسفور الأبيض ضد السكان المدنيين أو حتى ضد الأعداء في المناطق التي يقطنها مدنيون، ويعدّ استخدامه “جريمة حرب”. 

يشار إلى أن معظم أهالي بلدة التمانعة اضطروا للنزوح عن ديارهم؛ بسبب تكثيف قوات النظام السوري هجماتها على البلدة العام الجاري. 

 

 

اضف رد