أخبار عاجلة:

غرق 45 مهاجراً أفريقياً بانقلاب قارب قبالة السواحل الشمالية للمملكة المغربية

أكدت منظمة «كامينادو فرانتيسراس» غير الحكومية وفاة 45 مهاجراً بعد غرق قارب قبالة السواحل المغربية كان يقلهم نحو إسبانيا، من دون أن تؤكد السلطات المغربية هذه الحصيلة.

وقالت ناشطة إسبانية إن 45 مهاجرا أفريقيا لقوا مصرعهم في حادث غرق قارب قبالة سواحل المغرب الشمالية.

جاء ذلك في تغريدة للناشطة “هيلينا مالينو”، المسؤولة بمنظمة “كاميناندو فرونتيراس” (غير حكومية)، في وقت متأخر مساء الجمعة.

ولم يتسن التحقق من صحة ما أوردته الناشطة من جهة مستقلة أو رسمية، مغربية أو إسباينة.

ووصفت “هيلينا مالينو”، الناشطة المدافعة عن حقوق المهاجرين (مقيمة بالمغرب) هذا الحادث بـ”الفاجعة”.

من جهة ثانية، قالت الجمعية المغربية لحقوق الانسان (أهلية)، الجمعة، إنه “تم نقل جثة مهاجرة (لم تذكر جنسيتها) إلى المستشفى بمدينة الناظور (شمال) بعد غرق قارب كان يقل مهاجرين إلى اسبانيا، انطلاقا من سواحل شمالي المغرب.

وأضافت الجمعية في صفحتها الرسمية على منصة التواصل الاجتماعية الجمعة إنها “لم تتوصل عن أخبار نحو 63 من المهاجرين الآخرين الذين كانو على متن القارب الذي كان يقلهم جميعا”.

وقال مسؤول الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في مدينة الناضور شال البلاد، عمر ناجي، إن جثة واحدة نُقلت إلى مستشفى في المدينة.

وأحبطت السلطات المغربية عام 2018 نحو 89 ألف محاولة للهجرة معظمها لمهاجرين من أفريقيا جنوب الصحراء، فيما جرى إنقاذ 29 ألفاً و715 مهاجراً في عرض البحر، بحسب آخر حصيلة رسمية.

وأعلنت وزارة الداخلية أن السنة الماضية سجلت عبور 57 ألفاً و500 مهاجر، بحسب حصيلة مؤقتة نشرت مطلع مارس، بينما قضى 2299 مهاجراً غرقاً العام الماضي في البحر الأبيض المتوسط، مقابل 3139 في عام 2017.

وشهدت الأشهر الماضية ازدياد محاولات شبان مغاربة الهجرة إلى أوروبا على متن زوارق مطاطية.

اضف رد