تقرير للجزيرة عن غدر السعودية والإمارات لحلفائهما

الدوحة – نشرت قناة “الجزيرة”، الاثنين، تقريرا للإعلامي ماجد عبد الهادي، حول “غدر” السعودية والإمارات لحلفائهما.

وتحدث التقرير عن استخدام الرياض وأبو ظبي لحلفائهما، ثم الطعن بهما، كما حصل مؤخرا مع الرئيس السوداني المخلوع، عمر البشير.

ووصف التقرير ما تقوم به السعودية والإمارات بـ”الزيارات المحملة بوعود القمح، والوقود، في مقابل وأد أحلام الحرية والديمقراطية”.

واستعان التقرير بمشاهد مثيرة من الأرشيف، أبرزها زيارة البشير لأبو ظبي، وتقليده وسام الشيخ “زايد”، من قبل نائب رئيس الدولة، حاكم دبي، محمد بن راشد آل مكتوم.

وفي الفيديو، يقول محمد بن زايد عن مشاركة السودان بحرب اليمن، وهو يشير إلى البشير: “الريّال (الرجل) هذا نحن ما طلبناه، لكن هو جاء (فازع) مثل ما نقول في الإمارات”.

وتابع: “ونقوله شكرا، وهذا الموقف نحن منخلف لعيالنا وعيال عيالنا، وأمانة في رقابنا”.

وعرض التقرير استقبال الملك سلمان للبشير في أرض المطار، مقدما له “الوعود بالمن والسلوى ثمنا لدم جنوده المسفوح في اليمن”، بحسب التقرير.

وأضاف ماجد عبد الهادي أن البشير “كان بيّاعا”، والسعودية والإمارات “شرّائين”، متابعا: “غير أنهم ماطلوا في الدفع، فيما كانوا يدفعون بسخاء لنظيره المصري عبد الفتاح السيسي”.

وخلص التقرير إلى أن البشير لم يستفد من درس الرئيس اليمني عبد ربه هادي منصور، ورئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، في إشارة إلى “غدر” الرياض بهما.

اضف رد