أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

أخنوش يتوقع حجم انتاج الحبوب في العام الحالي بنحو 9.82 ملايين طن رغم بداية صعبة

مكناس – قال عزيز أخنوش وزير الفلاحة الاثنين، إنه من المتوقع أن يبلغ محصول الحبوب المغربي 9.82 ملايين طن في 2018، بما يتماشى مع محصول العام الماضي رغم تأخر هطول الأمطار.

ويتجاوز حجم المحصول أحدث التقديرات الرسمية والتي أشارت لمحصول يقارب ثمانية ملايين طن.

وقال أخنوش خلال مؤتمر زراعي في مدينة مكناس “رغم البداية الصعبة لهذا الموسم، تمكنا من تدارك الأمر”.

وذكرت وزارة الفلاحة (الزراعة) في بيان أن محصول العام الحالي يشمل 4.81 ملايين طن من القمح اللين و2.28 مليون طن من القمح الصلد و2.73 مليون طن من الشعير.

وأضافت أن أكثر من 4.5 ملايين هكتار زُرعت بالقمح اللين والقمح الصلد والشعير في 2018 مقارنة مع 5.4 ملايين هكتار قبل عام.

وتشير إحصاءات المكتب الوطني المهني للحبوب والقطاني إلى أن المغرب أنتج قبل عام 4.89 ملايين طن من القمح اللين و2.19 مليون طن من القمح الصلد و2.46 مليون طن من الشعير.

وذكرت الوزارة أن هذا الموسم يأتي في ظروف جيدة عقب هطول وفير للأمطار.

وقال أخنوش إن المغرب سيرفع الرسوم الجمركية على واردات القمح في مايو/أيار.

وأبلغ الصحفيين قائلا “في ضوء المحصول الجيد هذا العام سيخفض المغرب وارداته من القمح ويرفع الرسوم الجمركية بدءا من مايو”. ولم يذكر المزيد من التفاصيل.

واستورد المغرب العام الماضي 4.2 ملايين طن من القمح اللين و2.1 مليون طن من الذرة، و850 ألف طن من القمح الصلد و440 ألف طن من الشعير.

وتشكل الزراعة أكثر من 15 بالمئة من اقتصاد المغرب ويعمل بها نحو 35 بالمئة من القوة العاملة. وتتوقع الحكومة نمو الناتج المحلي الإجمالي 3.2 بالمئة هذا العام.

وغالبية المناطق المزروعة بالحبوب هي أراض صغيرة مملوكة لفلاحين يعيشون على حد الكفاف.

وإمدادات القمح ضرورية لدعم استقرار المغرب، حيث أن الخبز والسيمولينا (السميد) يشكلان سلعتان أساسيتان لسكان المملكة البالغ عددهم 35 مليون نسمة.

اضف رد