panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

أكثر من 10 مليون مرأة مغربية خارج سوق العمل

كشفت المندوبية السامية للتخطيط عن بعض الجوانب المتصلة بالوضعية الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية للنساء في سوق العمل  بالمغرب، وذلك بمناسبة اليوم العالمي  للمرأة، والذي يصادف يوم 8 مارس من كل سنة.

توصلت الدراسة إلى أن عدد النساء في المغرب خلال سنة 2019، بلغ 17.9 ملايين وهو ما يمثل 50.3% من مجموع الساكنة، من بينهن 13.4 ملايين امرأة في سن النشاط.

ووفقا للمندوبية السامية، فإن وضعية النساء تجاه سوق الشغل “تتميز بضعف مشاركتهن في النشاط الاقتصادي”، إذ بلغ معدل نشاط النساء 21.5% مقابل 71% لدى الرجال.

وقد بلغ عدد النساء خارج سوق الشغل 10 ملايين ونصف المليون امرأة، وهن يمثلن 78.5% من النساء البالغات 15 سنة فما فوق، كما أن غالبيتهن ربات بيوت بنسبة 75.2%.

ولفتت المندوبية في مذكرة إخبارية إلى أن نسبة مهمة من النساء المشتغلات ينتمين إلى فئة الشباب، ذلك أن 36.2% منهن يبلغن أقل من 35 سنة.

كما أضافت، أن هؤلاء النساء “يتميزن بضعف التكوين”، ذلك أن 6 نساء نشيطات من بين 10 أي ما يعادل 61% منهن، لا يتوفرن على شهادة.

وأظهرت الإحصائيات ارتفاع معدل الشغل لدى النساء مع ارتفاع السن، إذ تنتقل النسبة من 8.8% لدى النساء المتراوحة أعمارهن بين 15 و24 سنة، إلى 22.3% لدى المتراوحة أعمارهن بين 25 و34 سنة، ثم 25.4% لدى المتراوحة أعمارهن بين 35 و44 سنة.

وسجلت المذكرة، أن “الفلاحة والغابات والصيد” القطاعات التي تحضر فيها النساء، وذلك بتشغيل هذا القطاع 46.9% من مجموع النساء النشيطات المشتغلات، يليه قطاع “الخدمات” بنسبة 38.5% ثم قطاع “الصناعة” بما فيها الصناعة التقليدية، بنسبة 14%.

ووفق إحصائيات المندوبية، توزيع الشغل حسب القطاعات اختلافا واضحا بين النساء والرجال، إذ في الوقت الذي يشغل قطاع “البناء والأشغال العمومية” نسبة ضئيلة من النساء، فهو يمثل قطاعا مهما في توفير الشغل للرجال.

وحسب المندوبية، فإن “البطالة تبقى أكثر ارتفاعا بين النساء”، إذ يبلغ معدل البطالة لديهن 13.5% مقابل 7.8% لدى الرجال، وهو ما يظهر أكثر في المناطق الحضرية، حيث يبلغ معدل البطالة 21.8% لدى النساء مقابل 10.3% لدى الرجال.

بالإضافة اشار التقرير إلى أن حجم النساء في حالة بطالة قد بلغ 388 ألف شخص، 82.6% منهن من فئة الشباب البالغة أعمارهم أقل من 35 سنة، 88.1% منهن من الحاصلات على شهادة، كما أن 75.9% تفوق أو تعادل مدة بطالتهن السنة، و69% منهن لم يسبق لهن أن اشتغلن.

اضف رد