أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

أمريكا تتبرع للمغرب بأكثر من 300 ألف جرعة لقاح “فريد من نوعه”

تبرعت الولايات المتحدة للمغرب بأكثر من 300 ألف جرعة من من اللقاح ضمن برنامج ” كوفاكس”، المبادرة العالمية التي تهدف لتوزيع اللقاح على الدول التي تحتاج المساعدة في مواجهة الوباء.

وقال السفارة الأميركية في المغرب في بيان، الأحد، إن هذه اللقاحات تنتجها شركة الأدوية الأميركية جونسون أند جونسون، والتي لا تتطلب سوى جرعة واحدة للتلقيح الكامل.

وقالت هسبريس المغربية، أن هذا اللقاح فريد من نوعه، وهو من إنتاج شركة “جونسون آند جونسون” الأمريكية، كما أنه لا يتطلب سوى حقنة واحدة للتلقيح الكامل، ما يعني حماية أكثر من 300 ألف مغربي بهذا اللقاح.

وأشاد لورانس راندولف، القائم بالأعمال في سفارة الولايات المتحدة في الرباط، بجهود المغرب في إدارة حملة تلقيح ناجحة للغاية، مؤكدا حرص بلاده على دعم هذه الحملة، من خلال تسليم لقاحات “جونسون آند جونسون”.

وشدد لورانس على أن الولايات المتحدة والمغرب، تقفا جنبا إلى جنب مع مختلف الشركاء في جميع أنحاء العالم، وتبذلا كل ما بوسعنا لحماية شعبيهما، وبالأخص الفئات الهشة والعاملين في الصفوف الأمامية.

وستساهم هذه الكمية في تطعيم أكثر من 300 ألف مواطن، كما ستساهم في جهود المغرب للسيطرة على الوباء ” وفق البيان.

ويواصل المغرب حملة تطعيم واسعة، للوصول إلى تطعيم جماعي خصوصا بعد الارتفاع في عدد الإصابات الجديدة بالفيروس التي عرفتها البلاد مؤخرا حسب تصريحات الجهات المعنية.

وفي وقت سابق، تسلمت المملكة المغربية، يوم الجمعة الماضي، مليون جرعة من لقاح “سينوفارم” الصيني.

وأكدت مصادر مطلعة أن طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية محملة بمليون جرعة من لقاح سينوفارم الصيني وصلت إلى مطار محمد الخامس الدولي في الدار البيضاء.

وفور وصل الشحنة تم توزيعها على 3 شاحنات تابعة للشركة الوطنية للنقل واللوجستيك، ليتم تخزينها بعد ذلك في مقر الوكالة المستقلة للتبريد في مدينة الدار البيضاء، لحين توزيعها على مراكز التطعيم في أنحاء المملكة.

وكانت الحكومة المغربية قد أكدت، في الثلث الأول من يوليو/ تموز الجاري، توقيع ثلاث اتفاقيات مع الصين لإنتاج خمسة ملايين جرعة من لقاحها شهريا، باستثمارات حجمها 500 مليون دولار “لتعزيز الاكتفاء الذاتي.. والسيادة الصحية للمملكة”، حسب تعبير بيان صادر عنها.

 

 

اضف رد