أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

أول تدوينة لـ بادين بعد تولية الرئاسة وتحذير الاميركيين من “خطر الإرهاب الداخلي”

رصدت ا”المغرب الآن “ تدوينة للرئيس جو بايدن على تويتر كتب”لا يوجد وقت نضيعه عندما يتعلق الأمر بمعالجة الأزمات التي نواجهها. لهذا السبب ، أتوجه اليوم إلى المكتب البيضاوي للعمل بشكل صحيح لتقديم إجراءات جريئة وإغاثة فورية للعائلات الأمريكية.”

واشنطن – أدى الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، اليوم الأربعاء، اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة، خلفا لدونالد ترامب الذي خسر الانتخابات الرئاسية، التي أجريت في الثالث من نوفمبر الماضي.

Image

وغاب الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب عن حفل التنصيب الذي نظم في مبنى الكونغرس، وحضره رؤساء الولايات المتحدة السابقون باستثناء جيمي كارتر، وعدد من المدعوين، وسط إجراءات أمنية غير مسبوقة.

كما حضر حفل التنصيب مايك بنس نائب الرئيس السابق دونالد ترامب.

وأدت كاملا هاريس اليمين الدستورية نائبة للرئيس بايدن، لتكون بذلك أول نائبة امرأة لرئيس أمريكي في تاريخ الولايات المتحدة.

ووعد بايدن بـ”إلحاق الهزيمة بنزعة تفوّق العرق الأبيض والإرهاب الداخلي” بعد أسبوعين على اقتحام مبنى الكابيتول.

وقال في خطاب ألقاه في حفل تنصيبه بعد أدائه اليمين الدستورية، “نشهد اليوم بروز تطرف سياسي ونظرية تفوق العرق الأبيض والإرهاب الداخلي.. علينا مواجهتها وإلحاق الهزيمة بها”.

 

وصرح بأن العنف حاول هز أركان الديمقراطية الأميركية والكونغرس لكنه فشل، وتحدث عن كون الولايات المتحدة “أمة عظيمة” نجحت في قطع أشواط طويلة لتحقيق الأفضل دائما.

وشدد على أن “أميركا لديها الكثير لتفعله هذا الشتاء المهلك والكثير لتصلحه والكثير لتسترده.. ما زال أمامنا الكثير من العمل الذي سنقوم به.. جائحة كورونا كلفت أميركا آلاف الأرواح”.في تدوينة 

وكرر بايدن دعواته لتوحيد الأميركيين قائلاً: “سنعمل على توحيد أمتنا وشعبنا.. سنتصدى للغضب والتطرف بالوحدة.. بالوحدة يمكننا أن نصحح الأخطاء”، معتبراً أنه “يتعين علينا مواجهة صعود دعاة تفوق العرق الأبيض والإرهاب المحلي”.

وتابع: “يمكننا أن نوحد أميركا ونجعلها قوية مجدداً. لا يمكن تخفيف التوتر دون تحقيق الوحدة. الوحدة هي الطريق للمضي قدماً ولن نفشل أبداً”.

ورأى بايدن أن “الخلافات يجب أن لا تقود إلى حرب شاملة.. الولايات المتحدة يجب أن تكون أفضل من ذلك بكثير”، مشيراً إلى “عصابة حاولت إسكات الجميع وتشويه الديمقراطية”. وفي هذا السياق تعهد “بإلحاق الهزيمة بالإرهاب الداخلي والعرقية البيضاء”.

وتابع بايدن: “سأكون رئيسا لكل الأميركيين”، داعياً إلى “بداية جديدة بعد الانقسام الحاد.. يجب إنهاء هذه الحرب غير المتحضرة بين الحزبين.. العالم يراقب الولايات المتحدة اليوم”.

ويشارك حفل التنصيب، معظم الطبقة السياسية الحاكمة من أعضاء الكونغرس والمحكمة العليا، وبعضٌ من الرؤساء الأميركيين السابقين، وسيحضر باراك أوباما وجورج دبليو بوش وبيل كلينتون، وكذلك السيدات الأوائل السابقات ميشيل أوباما ولورا بوش وهيلاري كلينتون.

ولن يحضر جيمي كارتر البالغ من العمر 96 عامًا، وهو أكبر رئيس سابق على قيد الحياة، والسيدة الأولى السابقة روزالين كارتر، لكنهما أرسلا “أطيب التمنيات”، وهذا أول حفل تنصيب سيغيب عنه كارتر منذ أن أدى اليمين عام 1977.

يشار إلى أن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، سيصبح أول رئيس للولايات المتحدة يغيب عن حفل تنصيب خليفته منذ أندرو جونسون الذي كان يقود البلاد في فترة بين 1865 و1869.

اضف رد