أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

أول مرة لاعبين أجانب يقتحمون قلعة الجيش الموصدة بعد إذن الجنيرال بنسليما؟!

يجد الصحافيون والإعلاميون المغاربة صعوبة في الوصول إلى قيادي فريق الجيش الملكي  من وأخذ تصريحاتهم حول أوضاع الفريق والتعليق عليها في وسائل الإعلام الوطنية ، وذلك لعدة أسباب من بينها تشرف عليه قيادات عليا بالمغرب كالجنيرال حسني بنسليمان الرجل القوي الثاني في المغرب، ما يجعل حاجزاً أمامنا كإعلاميين وصحفيين.

الرباط – بعد إذن الجنيرال حسني بنسليمان باستقطاب لاعبين أجانب لتعزيز الفريق العسكري.

قال المدير التقني للفريق العسكري عزيز العامري، بعد إدخال بنوذ جديد على القانون الأساسي للفريق العسكري، اصبح الحين بإمكاننا التعاقد مع اللاعبين أجانب في الفترة المقبل، ابتداءً من الموسم المقبل، اي في الفترة الصيفية التي تشهد الانتقالات.

ونقل موقع “البطولة”، قول الإطار الوطني، في حديثه إلى وسائل الإعلام، عقب لقاء الفتح الرباطي: “لقد قام الجنرال حسني بنسليمان بزيارة مستودع ملابس اللاعبين قبل المباراة وأخبرهم بأنه أعطى الضوء الأخضر لانتداب اللاعبين الأجانب”.

يذكر أن النظام الأساسي لجمعية الفريق العسكري لا يسمج يمنع بإنتداب لاعبين أجانب للنادي، الشيء الذي جعل الفريق لا يستطيع منافسة الأندية التي تعتمد على اللاعبين الأفارقة مثل الوداد والرجاء والمغرب التطواني ، وتشير مصادر أنه تم تعديل بنوذ النظام الاساسي ما اصبح يخول للفريق الاستعانة بلاعبين غير مغاربة في صفوف الفريق العسكري.

وكانت جماهير الفريق الرباطي قد طالبت، غير ما مرة، بانفتاح النادي على اللاعبين الأجانب، إسوة بباقي الأندية الوطنية، مُعتبرة أن عدم استفادة الفريق من الطاقات الأجنبية يحرمها من قوة إضافية.

ويعتبر نادي الجيش الملكي بانتمائه للقوات المسلحة الملكية قلعة عسكرية موصدة وصعبة الاختراق، إذ ورغم الهيكلة الصحيحة للنادي على غرار باقي الأندية الوطنية بتوفره على مجموعة من اللجان الخاصة بفرع كرة القدم، إضافة لتوفره على مجموعة من الفروع الأخرى، إلا أن ميزانية النادي وكيفية صرفها واستخدامها للنهوض بمستوى الفريق من قبل المكتب المسير يبقى شيئا غامضا في ظل تزايد المصاريف دون تحقيق شيء يذكر.

يُعدّ الجيش الملكي من أكثر الأندية الوطنية تتويجا بالألقاب المحلية والإفريقية إلى جانب كل من الوداد والرجاء، حيث يملك أكبر عدد من كؤوس العرش، وكان أول الأندية الوطنية تذوقا للألقاب القارية بتتويجه برابطة الأبطال سنة 1985.. تاريخ وضع الفريق العسكري ضمن كبار الأندية الوطنية عن جدارة.

وسبق أن كشفت مصادر من داخل النادي “العسكري” أن الدعم الذي يتلقاه النادي من خزينة القوات المسلحة الملكية لا يتجاوز 25 مليون درهم، 2,5 مليار سنتيم، سنويا، في أحسن الحالات، قبل أن يتم توزيعها على كل الفروع التي يتكلف بإدارتها الكولونيل المهدي بوكومان، مضيفا أن النادي لا يستفيد من عائدات الإشهار، وأنه اضطر في بعض الأحيان إلى الاقتراض قبل التواصل بالدعم المادي.

 

اضف رد