أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

إصابات كورونا في المغرب تواصل الارتفاع 64 وفاة و8760 إصابة في الـ 24 شاعة

أعلنت وزارة الصحة المغربية، يوم الثلاثاء، تسجيلها 8760 إصابة و64 وفاة جديدة بفيروس كورونا المسبب لعدوى “كوفيد-19”. 

وأفادت الوزارة، في إحصائية جديدة، بارتفاع عدد الإصابات المسجلة بعدوى فيروس كورونا في المغرب خلال الساعات الـ24 الماضية بواقع 8760، ليصل العدد العام إلى مستوى 642683 حالة.

وأضافت وزارة الصحة أنها رصدت 64 وفاة ناجمة عن المرض خلال اليوم الأخير، ليصل مجموع عدد ضحايا الجائحة في البلاد إلى 8849 شخصا.

وذكرت الوزارة في احصائية جديدة بارتفاع عدد المتعافين بواقع 5466، فيما بلغ إجمالي  حالات الشفاء 574 ألفا و918 حالة، بنسبة تعاف تبلغ 89,5 في المائة.

وتتوزع حالات الإصابة المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة عبر جهات المملكة بين الدار البيضاء-سطات (3332)، سوس-ماسة (1009)، والرباط مراكش آسفي (995)، -سلا-القنيطرة (884)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (558)، ودرعة-تافيلالت (538)، وبني ملال-خنيفرة (517)، والشرق(348)، وفاس-مكناس (220)، وكلميم-واد نون (139)، والعيون-الساقية الحمراء(122)، والداخلة-وادي الذهب (98).

وبخصوص حالات الوفاة المسجلة، فقد سجلت جهة الدار البيضاء-سطات (16 حالات)، وسوس-ماسة (14 حالة)، مراكش-آسفي (10 حالات)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (5 حالات)، وبني ملال-خنيفرة (5 حالات)، وكلميم-واد نون (4 حالات)، وفاس-مكناس (3 حالات)، والعيون-الساقية الحمراء (حالتين)، ودرعة-تافيلالت (حالتين)، والشرق (حالتين)، في حين سجلت حالة واحدة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة

وبحسب النشرة، فقد أصبح مؤشر الإصابة التراكمي بالمغرب يبلغ 1763,5 إصابة لكل مائة ألف نسمة، بمؤشر إصابة يبلغ 23,9 لكل مائة ألف نسمة خلال الـ24 ساعة المنصرمة، فيما يصل مجموع الحالات النشطة التي تتلقى العلاج حاليا إلى 57ألفا و816 حالة.

وبلغ عدد الحالات الخطيرة أو الحرجة الجديدة بأقسام الإنعاش والعناية المركزة المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، 232 حالة، ليصل العدد الإجمالي لهذه الحالات إلى 1203 حالة، 47 منها تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي، و 642 تحت التنفس الاصطناعي غير الاختراقي. أما معدل ملء أسرة الإنعاش المخصصة لـ(كوفيد-19)، فقد ارتفع إلى 38 في المئة.

اضف رد