أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

إعفاء المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالقنيطرة الذي مزق” آية قرآنية ووصفها بالزبالة”

القنيطرة – أفادت مصادر تعليمية مسؤولة أن لجنة رفيعة المستوى من أكاديمية الرباط ووزارة التربية الوطنية ،تتكون من السيد محمد أضرضور مدير الأكاديمية الجهوية والسيد المفتش العام (.. ) قد حلت مساء أمس الخميس، بمقر ملحقة الأكاديمية بالقنيطرة، وبالمديرية الإقليمية ، من أجل تسليم أحمد كيكيش المدير الإقليمي قرار إعفائه من مهامه كمدير إقليمي ، والاجتماع هذا المساء برؤساء مصالح المديرية ، من أجل إبلاغهم خبر هذا القرار واتخاذ ترتيبات المرحلة المقبلة .وتم تسليم السلط مع مدير الأكاديمية إلى حين تعيين مكلف بتسيير المديرية ..

وتعود تفاصيل  القضية التي بموجبها أعفي من مهامه المدير الاقليمي لتعليم، بعد الزيارة التفقدية التي قام بها  “أحمد كيكيش” إلى مدرسة “عمار بن ياسر” الابتدائية في حي بئر رامي  بمدينة القنيطرة في إطار مهامه التفتيشية الدورية، إلى فصول المدرسة كعادته و وقعت عيناه على آية  قرآنية معلقة على حائط القسم مكتوب عليها قوله تعالى “قل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون”، فنزعها المدير الاقليمي وقام بتمزيقها تمزيقا والقى بها في الزبالة، وقال للأستاذة  باللغة العامية  المغربي “حيدي علي هاد الزبل، ( شيل هذه الزبالة من الجدار ) راه تيقروا في المدرسة المسلمين والمسيحيين”!!.

وتساءل حينها المدرسين ما قصد وهدف المدير الإقليمي  بهذا الفعل الاستفزازي بمزيق أية قرائنية ورميها بالزبالة، وما هي الصورة التي سيتركها أمام التلاميذ الذين حضروا لهذا التصرف المشين والخطير والذي يضرب في صميم الدين الذي يعترف به الدستور المغربي كدين رسمي للدولة، ومن أين أتى المدير الإقليمي بالمسيحيين الذين يدرسون في مدارسنا؟!

وبعد الحادث اللاإسلامية والا متحضر، على الفور تدخلت  النقابات الممتثلة للهيئة التعليمية في الموضوع، حيث أكدت أنها ستنقل ما حدث حرفياً  إلى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني وإلى رئيس الحكومة، ليجد حلا لهذه المعضلة.

وأكد مصدر موثوق، أن ما وقع لن يمر مرور الكرام، وسيعصف بمنصب المدير الإقليمي الجديد لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بالقنيطرة، الذي يمر سوى أشهر على تعيينه بالمدينة.

 

اضف رد