panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

ابنة وزير سابق تضرب رأس “سفيان البحري” بقنينة زجاجية فجر الأحد بالعاصمة

ذكرت مصادر إعلامية محلية، تعرض منتحل صحفة الملك محمد السادس  على مواقع التواصل الالجتماعي : المدعو ” سفيان البحري ”  لإصابة على مستوى الرأس ، حسب ما  قيل،  من طرف فتاة تدعى ” نادية الداودي” حسب ما قيل أنها  ابنة  الوزير السابق لحسن الداودي،حصل ذلك  في الساعات الأولى من فجر اليوم  الأحد، أمام إحدى الحانات “مرقص وخمارة” راقية بحي الرياض بالعاصمة  الرباط، وحسب شهود عيان في حالة سكر متقدمة، وقد تم إلى وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية.

وقالت مصادر أمنية، أن المسمى “سفيان البحري” كان مقبل على ترك المرقص أو الخمارة الواوقعة بمنطقة محج الرياض بالعاصمة، وهو في حالة سكر، قبل أن تطلب منه فتاة قيل أنها ابنة الوزير السابق، التي كانت هي أيضا في حالة سكر، بأنها إحدى المعجبات بما يقوم به ، الاّ ان المسمى سفيان البحري صدها عنه بدفها ، الأمر الذي اعتبرته كإهانة من طرفه، فكان ردها دفعها كسر قنينة بيرة  على وجهه ، حسب ما تظهر صورة نشرت على مواقع.

وبناء على تعلیمات السيد ناذب وكيل الملك بالنیابة العامة، تم  الاحتفاض بهما و وضعهما تحت تدابیر الحراسة النظریة بمرکز للشرطة بالرباط.

ونشر موقع برلمان كوم صورة للشبا سفيان البحيري

نشر موقع برلمان كوم صورة للشاب سفيان البحري

منذ عام 2008،  و سفيان البحري يدير  صفحة تحمل “الملك المفدى محمد السادس حفظه الله” وقد  جذبت معجبين إلى غاية وصولها اليوم رقم 3,5 مليون. وما جعلها خاصة هو نشرها لصور من الحياة اليومية للملك المغربي أثناء جولاته وتنقلاته، إذ تقدم جانبًا آخر من حياة تلقائية لعاهل البلاد بعيدًا عن الجانب الرسمي البروتوكولي الذي اعتاد المغاربة مشاهدته في التلفزيون.

وقد بوّأت هذه الصفحة سفيان البحري، البالغ من العمر 25 سنة، مكانة أشهر مكلف بالتواصل الرقمي بين الملك والمغاربة، حتى وإن لم تكن هذه المهمة رسمية. ولا يخفي البحري في تصريح سابق، أنه يطمح أن تصير الصفحة رسمية يومًا ما، وأن يأتيه تكليف رسمي من القصر بإدارة صفحة يقول البحري إنها عربون حب في المجال الرقمي بين الملك والشعب.

 

 

 

 

اضف رد