panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

اتحاد طنجة يتأهل لنصف نهائي كأس العرش على حساب اتحاد زموري الخميسات

القندوسي محمد / عدسة ابراهيم الحراق

أمام جمهور لا بأس به تمكن فريق اتحاد طنجة من تحقيق التأهل لنصف نهائي كأس العرش المغربي لكرة القدم، وذلك بعد إنتصاره مساء أمس الأحد بملعب ابن بطوطة بطنجة بهدف نظيف حمل توقيع اللاعب عبد العالي معاوي.

فريق اتحاد طنجة دخل هذا اللقاء وعينه على الفوز والتأهل لنصف النهائي، وبفضل الضغط المتواصل تمكن أصحاب الأرض والجمهور من تصيد ضربة جزاء في الدقيقة 24 من الشوط الأول، بعد إسقاط المهاجم حمودان داخل مربع العمليات، لكن اللاعب معاوي ضيعها ببشاعة، الأمر الذي جعله يضاعف جهوده في تحقيق مبتغاه في تعويض ما ضاع، مستغلا في تحقيق هدفه النقص العددي للزموريين بعد طرد كمال الصالحي في الدقيقة 28، وهو موقع هدف التعادل في مباراة الذهاب، وبفضل إصراره كان للاعب عبد العالي معاوي ما أراد في حدود الدقيقة 38 عندما استلم تمريرة رائعة من زميله أحمد حمودان وسددها في شباك الحارس أمسا الحسين المصاب في مباراة الذهاب لينتهي الشوط الأول بتقدم اتحاد طنجة بهدف دون رد.

بعد ثلاث دقائق من صفارة الحكم نور الدين ابراهيم لانطلاق الشوط الثاني، أتيحت فرصة ثمينة للاعب بلصفر سمير، لم يستفد منها بعد أن ناب القائم الأيمن عن الحارس محمد أمسيف في التصدي لهذه التسديدة ، مهدرا بذلك هدفا محققا كان من الممكن أن يغير الشئ الكثير في المباراة.

بعد ذلك توالت الفرص الضائعة من قبل اتحاد طنجة، ونخص هنا بالذكر الثلاث محاولات التي أتيحت لفارس البوغاز في الدقيقة 68 عندما وقف المسكيني وجها لوجه أمام الحارس الحسين أمسا ويضيع وسط استغراب الجميع، والمحاولة الثانية والثالثة كانتا للاعب حمودان عند الدقيقتين 70 و 73 ، وكلاهما معا كانا يفتقدان لعنصر اللمسة الأخيرة ، وقبل انتهاء المباراة بحوالي ربع ساعة أعلن الحكم نور الدين ابراهيم طرد اللاعب أيوب الخالقي من فريق اتحاد طنجة ليكمل الفريقين المواجهة التي لم تتغير نتيجتها بتسع لاعبين، وبالتالي يتأهل فارس البوغاز لمرحلة النصف بمجموع اللقائين (2-1)، بعد التعادل في مباراة الذهاب، بهدف لكل منهما.

وبالنسبة لمباراة نهضة بركان أمام الدفاع الحسني الجديدي، تمكن الأخير من حجز بطاقة المرور على حساب مضيفه نهضة بركان، بعدما انتهت المقابلة في وقتها القانوني كما بدأت بدون أهداف، ليتأهل الجديديون بمجموع المباراتين (3-1)، وهي نتيجة مباراة الذهاب.

وأفرزت المباراة الثالثة والأخير التي جرت ليلة أمس الأحد، تأهل القرش المسفيوي على حساب الفتح الرباطي، وهي مباراة حسمتها الضربات الترجيحية التي آلت نتيجتها لأولمبيك أسفي.

ومن باب التذكير، نشير أن أولمبيك خريبكة هو حامل لقب كأس العرش، فيما يعد فريق الجيش الملكي الأكثر تتويجا بـحصوله على لقب هذه الكأس الغالية في  11 مناسبة.

اضف رد