panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

اعتقال المؤرخ المغربي المعطي منجب بتهمة “غسل الأموال”

نشر على صفحة بموقع التواصل الالجتماعي “فايسبوك” تدوينة  لـ “عبد اللطيف الحماموشي” ، كتب فيها ، عاجل: بينما كنا نتناول الغداء في مطعم بشارع العلويين بحسان، تم اعتقال المعطي منجب Maati Monjib من طرف مجموعة من العناصر الأمنية أتو في سيارتين للشرطة بعد دقائق من جلوسه.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، قد أعلن في أكتوبر الماضي، أن وحدة معالجة المعلومات المالية، إلى إحالة طبقا للمادة 18 من القانون رقم 43.05 تتضمن جردا لمجموعة من التحويلات المالية المهمة وقائمة بعدد من الممتلكات العقارية التي شكلت موضوع تصاريح بالاشتباه لكونها لا تتناسب مع المداخيل الاعتيادية المصرح بها من طرف السيد المعطي منجب وأفراد عائلته.

وأضاف أنه نظرا لكون المعلومات، التي توصلت إليها الوحدة، تتضمن معطيات حول أفعال من شأنها أن تشكل عناصر تكوينية لجريمة غسل الأموال، فقد كلفت هذه النيابة العامة، الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بإجراء بحث تمهيدي حول مصدر وطبيعة المعاملات والتحويلات المالية المنجزة من طرف المعنيين بالأمر، وكذلك تحديد مصدر المملتكات العقارية موضوع التصاريح بالإشتباه، وتحديد علاقاتها بأفعال جنائية أخرى، تعتبر جرائم أصلية لغسل الأموال.

وهو ما يدخل قانونا ضمن المهام العادية للشرطة القضائية، الموكول إليها البحث عن الجرائم والتتبث من وقوعها وضبط مرتكبيها. الأمر الذي يمكن السلطات القضائية المشرفة على الأبحاث من اتخاذ الإجراءات القانونية الملائمة بشأنها.

وعلق حينها ،الناشط الحقوقي المعطي منجب على بلاغ وكيل الملك  متسائلا: على بلاغ المدعي العام، عبر صفحته في موقع فيسبوك، بالقول “علمت عبر بعض وسائل نشرت بلاغا لوكيل الملك منذ دقائق أني وأعضاء من عائلتي موضوع بحث للاشتباه بارتكابنا جريمة غسل أموال. لحسن حظنا التهمة ليست جنسية كما فعلوا خلال السنوات الأخيرة”.

ويشار أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، بالدار البيضاء، سبق واستمعت لمنجب في بداية دجنبر الجاري.

ويذكر أن مجموعة من المنظمات الحقوقية الدولية، كانت قد وجهت رسالة إلى السلطات المغربية، دعتها فيها إلى الإنهاء الفوري “لحملة المضايقة ضد الأكاديمي والمدافع عن حقوق الإنسان، المعطي منجب، وإسقاط جميع التهم الموجهة ضده”.

اضف رد