أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

اغتصاب قاصر أمام شقيقها بعد تجريدها من ملابسها خلال حفل طوطو بمهرجان البولفار في الدار البيضاء

تحول الحفل الذي أحياه “طوطو”، إلى ساحة حرب، بسبب شغب الجماهير التي دخلت في شجارات فيما بينها استعملت فيها العصي وأسلحة بيضاء.

ولا يزال المغاربة يعيشون حالة ذهول ازاء مشاهد الهياج التي عمت حفلا غنائيا ضمن مهرجان البولفار في الدار البيضاء، وتخللتها اعمال عنف واعتداءات جنسية كان افظعها اغتصاب شابة أمام أخيها الذي فقئت عينه حين حاول الدفاع عنها.

ووثقت مقاطع فيديو الفوضى التي سادت مع انطلاق الحفل، وكانت تسمع اثناءها اصوات استغاثة الفتيات، فيما تحدثت تقارير عن حالات تحرش واغتصاب وسرقة واعتداءات في ملعب الراسينغ الرياضي في الدار البيضاء حيث اقيم الحفل.

وجاء في بيان لجمعية التربية الفنية والثقافية البولڤار “EAC-L’Boulvart” أنها “تُتابع بجدية كبيرة المنشورات المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تتحدث عن تسجيل حالات اغتصاب خلال المهرجان يوم أمس الجمعة 30 سبتمبر”.

واضافت أنه “طيلة الساعات الماضية، كان فريقنا يعمل جاهدا للحصول على المعلومات الدقيقة حول ما تم نشره، بتواصل مباشر مع السلطات المختصة، ومستخدمي رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين نشروا المحادثات، ونبهوا الرأي العام”.

واكدت ادانتها “القوية لكل مظاهر العنف والتمييز الجنسي والتحرش بجميع أنواعه”.

وقال موقع “هسوس” ان الشرطة اعتقلت عقب الحفل 20 شخصا من بينهم أربعة قاصرين “للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال السرقة والضرب والجرح والسكر العلني البين وحيازة واستهلاك المخدرات والمؤثرات العقلية”.

ونقل الموقع عن مصدر قوله انه عثر “بحوزة بعض المشتبه فيهم على هواتف محمولة يشتبه في كونها من متحصلات وعائدات جرائم المساس بالممتلكات”.

واضاف المصدر ان التحريات لا تزال جارية “بغرض توقيف باقي المشاركين والمساهمين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية”.

ومن جانبه، أورد موقع “360” شهادات حول تعرض شابة في السادسة عشرة من عمرها للاغتصاب والاعتداء على شقيقها خلال الحفل.

قال شقيق الشابة انه فوجئ خلال حضوره الحفل رفقتها وصديق له باندلاع أحداث شغب قام خلالها اشخاص مجهولون بمهاجتهم واغتصاب شقيقته امامه بعد تجريدها من ملابسها. 

وعند محاولته حمايتها، تعرض للضرب “بآلة حديدة حادة على مستوى العين ما تسبب له في إصابة بليغة”.

وحسب نفس المصدر، تعيش الطفلة وعائلتها حالة مزرية بعد ما تعرضت له.

ونشرت المدونة واليوتيوبر المغربية كوثر بامو شهادات لبعض متابعيها ممن حضروا الحفل، والذين اكدوا “تعرض عدد من الفتيات للتحرش الجنسي والاغتصاب”.

وقال احد المتابعين في رسالة الى كوثر بامو ان “هناك طفلة تم الاعتداء عليها بطريقة بشعة، وبعد تدخل أخيها تم فقء عينه بآلة حديدية”.

وأرسلت متابعة صورا للإصابات التي تعرضت لها، قائلة “كنت هناك وكان الأمر أشبه بكابوس، ما وقع كان جد مخيف، الحمد لله أننا عدنا إلى منازلنا بإصابات خفيفة”.

واكدت هذه المتابعة بدورها تعرض الطفلة “للاغتصاب أمام أنظار شقيقها”، مضيفة ان فتاة اخرى “أصيبت بالسلاح الأبيض على مستوى كتفها إصابة بليغة”.

وتابعت “سرقت ملابسنا، هواتفنا، وكل ما نملك، تعرضنا للضرب وللتعنيف، لكن الحمد لله أننا عدنا لمنازلنا”.

وايضا أكد مشهور إنستغرام “بلال فريحة”، الذي حضر في الواقعة، في مقطع فيديو نشره عبر حسابه أنه كانت هناك اعتداءات جسدية، وجنسية، حيث تم تجريد عدد من الفتيات من ملابسهن أمام أنظار الحضور ولمس أجسادهن وتعريضهن للعنف، في مشاهد وصفها بـ”المؤلمة”.

اضف رد