panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الأسود يحققون الفوز الأول في تصفيات كأس إفريقيا أمام الملاوي

محمد القندوسي

تمكن المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم من تحقيق الأهم إثر فوزه بحصة قوية ثلاث أهداف دون رد أمام منتخب المالاوي، وذلك خلال اللقاء الذي دار قبل قليل بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء ، ضمن الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية.

“أسود الأطلس” افتتحوا مهرجان الأهداف في وقت مبكر، بهدف وقعه المايسترو حكيم زياش في حدود الدقيقة الثالثة، ليبسط رفاقه السيطرة التامة على مجريات فترات النصف الأول من المواجهة، إذ كان يوسف النصيري، قريبا من إضافة الهدف الثاني في أكثر من مناورة ومحاولة هجومية خلال الربع ساعة الأولى من النزال بالخصوص.

ومباشرة بعد هذا الهدف تراجع جل لاعبي المالاوي إلى الخلف لتحصين مرماهم من هدف ثاني، وفي ظل هذا الوضع كثف لاعبو المنتخب الوطني من ضغطهم على مرمى الحارس المالاوي خلال الـ 15دقيقة المتبقية من زمن الشوط الأول، وهو ما مكنهم من إضافة هدف ثاني، تأتى في حدود الدقبقة الـ 42 ، بعد تمريرة مركزة من أشرف حكيمي تجاه يوسف النصيري الذي أسكنها مرمى المالاوي، لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الوطني المغربي بهدفين نظيفين.

المنتخب الوطني المغربي حافظ على نفس النهج خلال الشوط الثاني الذي بدأه ضاغطا، حيث تمكن في الدقائق الأولى من تهديد مرمى المالاوي في مناسبتين عن طريق ضربة رأسية ليوسف النصيري، كان من خلالها قريبا من إضافة الهدف الثالث، فيما طالب نور الدين أمرابط، الحكم الكونغولي بركلة جزاء واضحة في الدقيقة 54، لكن حكم اللقاء ندالا نغامبو كان له رأي آخر ، وطالب بمواصلة اللعب.

ومع إصرار العناصر الوطنية ، ورغبتهم في زيادة الغلة ، يعود يوسف النصيري، في الدقيقة 78 ليضيف الهدف الثالث للمنتخب المغربي، ليبرز من خلاله تألقه اللافت ، وظهوره كرجل المباراة بدون منازع، خصوصا وأنه سبب الكثير من المتاعب للخط الخلفي للضيوف. ومكن هذا الفوز “أسود الأطلس” من حصد أول 3 نقاط في المجموعة الثانية، حيث ارتقى إلى المركز الثاني مناصفة مع منتخب مالاوي بثلاث نقاط، في الوقت الذي يتصدر المنتخب الكاميروني برصيد 4 نقاط.

اضف رد