panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الأمن الوطني يوقف 12 شخص و يحجز أكثر من 24 ألف قرص مهلوس الآتي من الشرق

أعلنت المديرة العامة للأمن الوطني، القبض على 12 شخص متورطين في ترويج الأقراص الطبية المخدرة، وذلك في عملية مشتركة بين الشرطة القضائية ومصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.

وفي عملية شرطية نوعية، تمكنت الأجهزة الأمنية، من حجز 24.074 قرص طبي مخدر، وتفكيك خيوط شبكة إجرامية منظمة مختصة في المتاجرة بالمخدرات الصلبة.

أما فيما يخص حجز الأقراص المهلوسة والمؤثرات العقلية، فمن أهم العمليات النوعية تلك التي سجلتها الشرطة بمدينة مكناس شمال وسط المملكة، التي حجزت 24.074 قرص مهلوس، ويدخل المغرب بشكل سري من الجزائر ومن مدينتي سبتة ومليلية.

ويقول تقرير صادر عن “مركز الدار البيضاء للإدمان” أنه “يمكن لمستهلكي المؤثرات العقلية الانغماس في آثار جانبية تؤدي إلى فقدان الذاكرة، وتشويه الذات والأفكار الانتحارية وحتى القتل”.

ويضيف التقرير أن “استخدام المؤثرات العقلية يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالبؤس الاجتماعي، أو المشاكل العاطفية، اللذان يحولان الفرد إلى حيوان”.

السرقات، الاغتصاب، الاعتداء والمشاكل العائلية، والأحكام المتكررة بالسجن، هكذا يلخص محمد متوكل (مدمن مغربي) عواقب “القرقوبي” وهو الذي بدأ يتعاطاه “من أجل المتعة” في سن السابعة عشرة، وانسحب منه قبل سبع سنوات، وفقا لتقرير أوردته وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”.

ويمكن الحصول على “القرقوبي” من السوق السوداء بسعر يتراوح بين 30 و80 درهما (حوالي 2.5 و7 يورو) حسب المنتج، ووفقًا للمتخصصين، يرتفع ثمنه عندما يصبح منتهي الصلاحية (مما يزيد من تأثيره الضار) ويدخل المغرب بشكل سري من الجزائر ومن مدينتي سبتة ومليلية.

ولقد مرت سنوات منذ أصبح “القرقوبي” المخدر الخطير الذي يثير غضب الشباب من أكثر الطبقات فقرا في المغرب. كما أدى انخفاض التكلفة والمؤثرات العقلية القوية الناتجة عن مزيجه بالحشيش والمهدئات إلى استهلاكه.

اضف رد