أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الاتحاد الأوروبي يكشف النقاب عن استثمارات بقيمة 1.6 مليار يورو الانتقال الأخضر والرقمي بالمغرب

 أول مخطط أفريقي في خطة البنية التحتية للاتحاد الأوروبي “البوابة العالمية” بقيمة 300 مليار يورو ، واستجابة الكتلة لاستراتيجية الحزام والطريق الصينية.

الرباط – قالت بريسيدن أورسولا فون دير لاين ، الأربعاء ، إن الاتحاد الأوروبي سيستثمر 1.6 مليار يورو (1.8 مليار دولار) في مشاريع تهم “الانتقال الرقمي والاقتصاد الأخضر” في المغرب.

وأعربت أورسولا، التي زارت المغرب اليوم، في تغريدات لها على تويتر، عن أملها في تحقيق مشاريع كبيرة تصب في صالح المغاربة، مؤكدة أن “المغرب هو الشريك الاقتصادي الرائد للاتحاد الأوروبي في أفريقيا”.

وكتبت فون دير لاين على تويتر بعد لقائها برئيس الحكومة المغربية عزيز أجانوش “هذه فرصة عظيمة للانتقال الأخضر والرقمي”.

وأكدت أورسولا، خلال لقاء صحفي مشترك مع رئيس الحكومة المغربية عزيز أخنوش في الرباط، “إرادة الاتحاد الأوروبي بمواصلة تعميق الشراكة الاستراتيجية الوثيقة والمتينة مع المغرب”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء المغربية.

وذكر المصدر ذاته أن المسؤولة الأوروبية بحثت مع أخنوش القضايا الرئيسية ذات الاهتمام المشترك، ومن ضمنها “تطوير شراكة خضراء وهي الأولى التي يتم تطويرها مع بلد شريك”.

وأوضحت أورسولا “أن الهدف من هذه الشراكة هو العمل معا على تطوير الطاقة الخضراء وأن الطرفين يتعاونان أيضا في تطوير الربط المجتمعي من خلال شراكة رقمية واسعة النطاق”.

وأشارت إلى “الاهتمام الذي يوليه الاتحاد الأوروبي لدور الشباب ومساهمتهم بالغة الأهمية في تقدم مجتمعاتنا، والجهود التي يجب بذلها من أجل منحهم مستقبلا أفضل”.

المغرب  أول دولة تحصل على تمويل في إطار برنامج البنية التحتية.

ومن جانبه، أكد أخنوش أن “المغرب يسعى للمضي قدما في شراكته مع الاتحاد الأوروبي عبر إقامة مشاريع كبرى مستقبلا”، مشيرا إلى أن “المملكة والاتحاد الأوروبي، اللذين يجمعهما مستقبل مشترك، يتقاسمان نفس وجهات النظر”.

وأشار أخنوش إلى أن “محادثاته مع أورسولا شكلت مناسبة لاستعراض الأوراش المهمة التي تم إطلاقها تحت قيادة الملك محمد السادس والتي تحظى فيها الحماية الاجتماعية بالأولوية”.

وأضاف أن هذا اللقاء “شكل مناسبة لمناقشة قضايا أخرى ذات أولوية مثل الطاقة الخضراء والانتقال الرقمي والاستثمار والإنعاش الاقتصادي والنهوض بالثقافة”.

وجرت المحادثات بين أخنوش وأورسولا بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، وسفيرة الاتحاد الأوروبي في المغرب باتريشيا بيلار لومبارت كوزاك.

 

 

 

اضف رد