panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الارجنتيني ليونيل ميسي يفوز بالكرة الذهبية للمرة السابعة في تاريخه

فاز الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2021، للمرة السابعة في تاريخه، التي تمنحها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية.

وأقامت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية حفل جوائز الكرة الذهبية في مسرح شاتليه بالعاصمة الفرنسية باريس، للكشف عن أفضل اللاعبين في العالم في مختلف الفئات.

وهي المرة السابعة التي يتوج فيها ميسي بالجائزة متفوقا على مهاجم بايرن ميونيخ الألماني الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونيخ الألماني) ولاعب وسط تشلسي الإنكليزي الدولي الإيطالي جورجينيو.

ونجح “البرغوث” البالغ من العمر 34 عاما في ترجيح كفته في السباق النهائي على الجائزة، بالتأكيد بفضل تتويجه مع منتخب بلاده بلقب كوبا أميركا هذا الصيف، وهو الأول بألوان منتخب بلاده منذ 16 عاما.

وقال ميسي الذي توج بلقب كأس إسبانيا مع برشلونة الموسم الماضي قبل انضمامه الى باريس سان جرمان هذا الصيف “إنه أمر لا يصدق أن أكون هنا مرة أخرى. قبل عامين (أثناء تتويجه السادس)، اعتقدت أن هذه كانت سنواتي الأخيرة واليوم ها أنا أمامكم مجددا”.

وأضاف “بدأ سؤالي متى سأعتزل، و أنا اليوم هنا في باريس، سعيد جدًا. أريد حقًا الاستمرار في القتال وتحقيق أهداف جديدة، وتسجيل أهداف جديدة. لا أعرف عدد السنوات التي أمامي، ولكن آمل أن يكون هناك الكثير لأنني أستمتع كثيرا هذا العام”.

وتابع “تمكنت من تحقيق حلمي (مع الأرجنتين) بعد القتال لسنوات وتعثري كثيرًا، ونجحت في الأخير في إحراز اللقب. أعتقد أنني حصلت على هذه الجائزة بفضل ما نجحنا في تحقيقه في كوبا أمريكا، وأهديها إلى زملائي في الفريق”.

وعزز ميسي رقمه القياسي كصاحب أكبر عدد من الكرات الذهبية بسبع كرات، متقدما بكرتين ذهبيتين عن أقرب مطارديه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي فاز بالجائزة المرموقة في 5 مناسبات.

وتوج ميسي بكراته الذهبية السبع أعوام 2009 و2010 و2011 و2012 و2015 و2019 و2021، فيما فاز رونالدو بكراته الذهبية الخمس أعوام 2008 و2013 و2014 و2016 و2017.

 

 

 

 

المغرب الآن تنتقد تصريح وزير خارجية الجزائر: يحمل مغالطات..وجاء لإستخدام “القضية الفلسطينية والصحراء المغربية” فى الدعاية والتضليل الإعلامي

 

اضف رد