أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

البرلماني حجيرة: انقذوا أبناء تاونات من “طريق الموت” وكفى من المعاناة والقتل‎

في الوقت الذي مازال فيه رئيس جهة فاس مكناس امحند العنصر ووزير التجهيز والنقل واللوجستيك يبتلعون ألسنتهم إزاء مشروع تثنية الطريق الوطنية بين فاس وتاونات، ومازالت “طريق الموت” تحصد الأرواح يوميا. تساءل محمد الحجيرة النائب البرلماني عن إقليم تاونات ورئيس فريق “البام” بمجلس الجهة: “هل تنتظر وزارة التجهيز والنقل ومجلس جهة فاس مكناس تحطيم رقم قياسي عالمي في عدد الحوادث القاتلة، وأكبر مدة زمنية للذهاب والإياب بين تاونات وفاس من أجل انجار الطريق السريع بين فاس وتاونات.

وشدد محمد الحجيرة على أن” الطريق لوطنية رقم 8 بين تاونات وفاس هي المدخل للتنمية بالإقليم والجهة”، مضيفا بقوة: “كفى من المعاناة والقتل وهدر الزمن واللامبالاة من طرف مسؤولي الوزارة والجهة تجاه ساكنة تاونات والحسيمة على اعتبار أن هذه الطريق تربط مع طريق الوحدة التي شيدها وبناها المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني وثلة من الوطنيون وساكنة هذا الإقليم في رؤية ثاقبة لتوحيد البلاد شمالا وجنوبا”.

وزاد النائب البرلماني عن إقليم تاونات مؤكدا: “نعم معركتنا في حقنا في الطريق السريع لن تنتهي أبدا إلا بإخراج المشروع إلى حيز الوجود وبالسرعة اللازمة، واليوم قبل الغد”. مشددا بالقول: “سوف نترافع عليها بالجهة والبرلمان، وأمام الحكومة التي تراوغ رغم اللقاءات المتعددة مع الوزراء المتعاقبين وإثارة الموضوع أمام الوزير المسؤول في مشروع الميزانية القطاعية للوزراة”.

وخاطب محمد الحجيرة رئيس الحكومة قائلا: “لن نسكت الا بعد إنجاز الطريق السريع تنجز بين تاونات وفاس، ونقول لكم انقذوا أبناء تاونات ومستعملي الطريق من الموت وهدر الزمن وجاء دورنا في الثروة الوطنية والعدالة المجالية”.

اضف رد