أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

البطلان محمد سعيد الجباري ويوسف الهواس يعودان إلى أرض الوطن بعد رحلة امتدت من طنجة إلى الصين عبر الدراجة الهوائية

محمد القندوسي / صور وفيديو ابراهيم الحراق

بعد رحلة نحو الصين دامت 97 يوما، عاد البطلان المغربيان يوسف الهواس ومحمد سعيد الجباري إلى أرض الوطن، بعد أن حطا الرحال سويا عشية أمس السبت بميناء طنجة المدينة، حيث كان حشد من الجماهير الطنجاوية في انتظارهم بباحة الميناء التي تحولة إلى مهرجان فرح عم جميع المستقبلين الذي خصوا البطلان العالميان باستقبال رسمي وشعبي في غياب أي مسؤول رسمي بالمدينة .

البطلان الطنجاويان يوسف الهواس ( 50 سنة) ومحمد سعيد الجباري ( 37 سنة) وهو من ذوي الإحتياجات الخاصة فئة ( T 2 )، ولاعب في كرة السلة على الكراسي المتحركة في صفوف نادي أبناء البوغاز، غادرا مدينة طنجة في 9 يونيو الأخير، وكانت الوجهة الأولى نحو مدينة سيت بالجنوب الفرنسي، ومن ثم عبر الدراجة الثلاثية العجلات التي أطلق عليها اسم “ابن بطوطة” نحو ليون بفرنسا التي دأبت على تنظيم اللحاق السنوي الدولي “Sun trip” الذي عادة مايربط ليون بكنتون الصينية.

و قد عرف لحاق هذه السنة مشاركة أزيد من سبعين متسابقا، من بينهم 46 فقط من استطاعوا اتمام المسافة المقررة وبالتالي بلوغ نقطة النهاية بمدينة كنتون بجمهورية الصين الشعبية، هذا الكم الكبير من المنسحبين مرده أساسا لوعورة مسار السباق وتنوع تضاريسه ومناخه .

وبكثير من العزم والإرادة القوية ، وفي ظل طموحهما الكبير ورغتهما الملحة في بلوغ خط الوصول، تحقق الحلم الذي كان يراود هذا الثنائي المغامر، بعدما تمكنا من قطع أزيد من 13 ألف كيلومتر ممتدة عبر 12 دولة ، عبر دراجة ذاتية الصنع ابتكرها خصيصا لهذا الحدث الرياضي العالمي، البطل يوسف الهواس.

ونذكر، أن الدراجة المغربية ” ابن بطوطة ” التي كان يركبها الطنجاويان محمد سعيد ويوسف، احتلت الرتبة الـ 11 من بين 46 دراجة وصلت خط النهاية، وهي مرتبة مشرفة جدا ، وإنجاز رياضي عربي وقاري ، باعتبار أن الدراجة ” ابن بطوطة ” كانت الدراجة الوحيدة التي تمثل إفريقيا والدول العربية في هذا المحفل الرياضي العالمي.

 

اضف رد