أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

التيجيني في مهب الانتقادات بعد اتهامه “قناة الجزيرة ” سطوها على حوار لـ “مغرب تيفي”

تعرض موقع  “أشكاين ” التابع للمدعو محمد التجيني  لوابل من الانتقادات من عدد كبير من النشطاء ورواد موقع التواصل على صفحاته في مواقع التواصل الاجتماعي “فايس بوك”، بعد نشر موقع “التجيني” والمسى سابقا، “محمد الرخو” لتقرير إعلمي حول الهجوم الشرس والمنظم على الإسلام وعلى خير الأمام محمد عليه الصلاة والسلام.

فيما قال “التجيني ” في تغريدة له على حسابه في “فايسبوك”، “سقطة مهنية كبرى وقعت فيها قناة الجزيرة القطرية، بعدما سطت على جزء من حوار لفنان الكاريكاتير العالمي من أصل بلجيكي “فيليب غيلوك”، قدمه في الأصل للقناة التلفزية البلجيكية “مغرب تيفي”، لتقوم الجزيرة بإعادة بثه ضمن برنامج “رصد” الذي يبث على شبكاتها التلفزية وقنواتها باليوتيب”..

معتبرا  إن “هذا التقرير يعتبر جريمة بحق الصحافة ويفتقد لأبسط المعايير المهنية واخلاقية الصحافة.

ولكن ما أثار انتقادات المغردين كان رسما :”من أقوى الردود على تغريذة ” التيجني” ، حيث قال ، سعيد فارس،”واش من نيتك كتقتارن اشكاين مع قناة الجزيرة لي عندها أكثر من 10000 صحفي و أكثر من 190 مكتب حول العالم والميزانية السنوية ديالها تقدر بأكثر من 11 مليار دولار اذا لم تستحي فاصنع ماشئت”.

ورد، رشيد بوغابة، في تغريدة على “ الفايس بوك”: “على الزين ديال الإعلام ديالكوم غادي تجي الجزيرة و تسرقو منكوم… علامن كضحكو… ”

فيما قال ، كريم العلمي، هادي ماشي سرقة فكرية لانهم منسبوش الحوار لهم هذا كيتسما نشر للمعلومة.

 

وقال أميي هيثم ياسين ، “واش من نيتك دابا هادا وقت السرقة الفكرية لا حول و لا قوة الا بالله للعلي العظيم”.

 

فيما سخر ،شرف موس، “ههههههههه الله يعطينا وجهك على أساس أنكم كتقدمو أخباركم و معلومات نزيهة و موضوعية، و أنتم كم مرة اقتبستم من قنوات و صحف أخرى”.

أما ، يونس ، استدل بقول للرسول صلى الله عليه وسلم ، حيث قال، ”  صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم اذ قال ” … بل هم يومئذٍ كثير، و لكن غثاء كَزَبَدِ البحر “.

أما رد ، بلال ريف الحسيمة” على “تغريذة “انت لم ولن تستطيع حتى النطق بجملة مفيدة، تدعي ان منبر الجزيرة قام بسرقة منتوجكم الفكري… ههه اذا لم تستحيوا فقولوا وصنعوا ماشئتم”.

أما ، لحسن المالي، فضل طرح سؤال على “التيجيني” حيث طالبهى بتقديم ” ممكن نطلع على المادة الفكرية المسروقة، هذا ما ننادي اليه وهو تسجيل الابداعات بمكتب حقوق المؤلفين حتى نتفادى السرقة والقر صنة وكذلك ليكون ابتسجيل بمثابة اثبات على ملكية المادة الفكرية. الغرب متأخرون في مجال الملكية الفكرية”.

وتشهد فرنسا مؤخرا، جدلا حول تصريحات قسم كبير من السياسيين، تستهدف الإسلام والمسلمين عقب حادثة قتل مدرس وقطع رأسه في 16 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

والأربعاء، قال ماكرون، في تصريحات صحفية، إن بلاده لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية” (المسيئة للرسول محمد والإسلام).

وخلال الأيام الأخيرة، زادت الضغوط وعمليات الدهم، التي تستهدف منظمات المجتمع المدني الإسلامية بفرنسا، على خلفية الحادث.

وكانت مجلة “شارلي إيبدو” الفرنسية قد نشرت 12 رسما كاريكاتوريا مسيئا للنبي محمد عليه السلام، عام 2006، ما أطلق العنان لموجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

اضف رد