أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الجامعة الملكية المغربية تنفي شائعات إقالة المدرب خليلوزيتش والتواصل مع مدرب ألماني

في ظل الوضعية المبهمة التي يعيشها الطاقم الفني لمنتخب المغرب لحد اللحظة، وعن أسباب تجعل مسؤولي الجامعة الملكية لكرة القدم يفكرون في إقالة المدرب وحيد حاليلوزيتش.

نفت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم (الاتحاد المغربي) أمس الإثنين التقارير الإعلامية التي تحدثت عن إقالة مدرب المنتخب الأول وحيد خليلوزيتش.

وجاء في بيان الجامعة الملكية: “رداً على ما تداولته بعض المنابر الإلكترونية وما نشرته من أنباء زعمت أنه تم يوم الإثنين 02 مايو 2022 اتخاذ قرار إقالة الناخب الوطني السيد وحيد حاليلوزيتش من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وسعياً منا إلى تنوير الرأي العام ورفع كل لبس… لم يتم عقد أي اجتماع هذا اليوم بين رئيس الجامعة والناخب الوطني”.

بلاغ الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم

 

وأكد البيان أن خليلوزيتش “مازال في عطلة خاصة خارج المغرب وسيلتحق بمركب محمد السادس لكرة القدم خلال الأسبوع الجاري كما تم الإعلان عنه مسبقاً”. 

ومن المقرر عقد اجتماع حاسم بين الطرفين عقب عودة المدرب البوسني من إجازته سيتم خلاله تقرير مصيره على رأس الإدارة الفنية لـ«أسود الأطلس».

وذكرت تقارير صحفية أن الاتحاد المغربي اتخذ قرار إقالة خليلوزجيتش بسبب تصريحاته ردا رئيس الاتحاد فوزي لقجع، بخصوص عودة المستبعدين حكيم زياش ونصير مزراوي إلى تشكيلة «أسود الأطلس» في أفق المشاركة في مونديال قطر نهاية العام الحالي.

وتضاربت التصريحات بين لقجع وخليلوزجيتش في الآونة الأخيرة، فكلما خرج الأول للتأكيد على عودة نجمي تشيلسي الإنجليزي وأياكس أمستردام الهولندي، يرد البوسني متشبثاً بقرار الاستبعاد، آخرها في 22 أبريل الماضي عندما صرح لقناة «نوفا تي في» الأوكرانية بأن قراره بعدم استدعاء زياش ومزراوي «قصة وانتهت»بالنسبة إليه.

ومن بين الأمور التي قد تجعل مستقبل المدير الفني وحيد حاليلوزيتش غامضاً مع المنتخب المغربي، رغبة رئيس الاتحاد المغربي فوزي لقجع في إعادة النجمين لاعب تشلسي الإنكليزي حكيم زياش وأيقونة أياكس أمستردام الهولندي نصير مزراوي إلى صفوف منتخب المغرب بأي ثمن، وهو الأمر الذي يقلق كثيراً الربان حاليلوزيتش، الذي يحسّ بأن فوزي لقجع يحاول أن يفرض عليه رأيه بالقوة.

ويجد حاليلوزيتش حرجاً كبيراً عندما يُوجّه السؤال إليه بخصوص عودة زياش ومزراوي إلى صفوف المنتخب المغربي، ففي الوقت الذي سبق وانتقد الثنائي في أكثر من مناسبة، يجد نفسه مضطراً للاستعانة بهما في حال طالبه فوزي لقجع بذلك.

بعد مباراة المنتخب المغربي والكونغو الديمقراطية على ملعب محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء، وبعدما ضمن “أسود الأطلس” تأهلهم لكأس العالم بقطر، ظهر المدير الفني وحيد حاليلوزيتش في لقطات “فيديو” وهو يسب بعضاً من الجماهير المغربية، التي طالبته باستدعاء حكيم زياش ونصير مزراوي.

وفي الوقت الذي لم يتمالك حاليلوزيتش أعصابه، ورد بالسب والشتم على الجمهور المغربي، اعتبر مسؤول بارز من الاتحاد المغربي لكرة القدم، تحدث لـ”العربي الجديد”، أن هذا الأمر وحده قد يجعل فوزي لقجع ينفصل عن الربان البوسني.

وأوضح خليلوزجيتش أن «اللاعب الذي يرفض التدريب، يرفض اللعب، يدعي الإصابات، بالنسبة إلي قصة منتهية».

واستبعد خليلوزجيتش اللاعبين زياش ومزراوي في المباريات الأخيرة من الدور الثاني للتصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال قطر وكذلك من مباراتي الدور الحاسم ضد الكونغو الديمقراطية في نهاية مارس الماضي، لأسباب انضباطية.

وقاد خليلوزيتش المنتخب المغربي إلى نهائيات كأس العالم في قطر 2022 بعد التفوق على منتخب الكونجو في التصفيات.

وتعادل أسود الأطلس مع الكونجو في المباراة الأولى 1-1 خارج الديار، قبل أن يكتسحوا خصمهم بنتيجة 4-1 في مباراة الإياب في المغرب.

 

 

 

 

وفاة وزير الشباب والرياضة المغربي السابق لحسن السكوري

اضف رد