panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الدارالبيضاء تحتضن لقاء حول التسامح بين الديانات التوحيدية الثلاثة

نظمت جمعية “المغرب بصيغة الجمع” بفضاء الصقالة لقاء روحي التقى ممثلون عن الديانات التوحيدية الثلاث (الإسلام، المسيحية، اليهودية)، في إطار “مقهى بوليتيس” بالعاصمة الاقتصادية للمملكة، لتقاسم قيم السلم والتسامح والإخاء.

رئيس الأساقفة بالرباط كريستوبال لوبيز روميرو والحاخام ليفي بانون والدكتور عبد الله الشريف الوزاني، الذين حرصوا على إبراز أهمية التعايش المشترك بين معتنقي الديانات الثلاث.

وبهذه المناسبة، أوضح السيد الشريف الوزاني أن “اللقاء حول طاولة واحدة فرصة للحديث بصوت واحد، ونقل رسالة إنسانية بأن أبناء آدم هم خلائق أكرمها الله، وحملها المسؤولية، ليس فقط اتجاه نفسها ولكن أيضا اتجاه الآخرين”.

وأضاف أن “الرسالة التي يمكن أن تنقلها الشعوب هي رسالة السلم والتصالح، غير أن الإنسانية تواجه اليوم وضعا صعبا بسبب التطاحنات والصراعات التي تهز العالم، ما يجعلنا في أمس الحاجة إلى رسائل المحبة، ورسائل واضحة بأن الديانات تحمل القيم ذاتها”.

فيما أبرز الحاخام بانون أن المغرب بلد تتعايش فيه الديانات الثلاث بشكل جيد، داعيا إلى الحفاظ على هذا الموروث واستثماره في بناء مستقبل أفضل للأجيال الصاعدة.

ومن جانبه، اعتبر رئيس الأساقفة السيد لوبيز روميرو أن هذا اللقاء يعد إطارا ملائما للجمع بين أولئك الذين يؤمنون بالقيم النبيلة للإنسانية، والذين يأملون في نشر رسالة الصداقة والإخاء والسلم، في سياق عالمي يتميز بهيمنة مشاعر العنصرية والحقد والكراهية.

اضف رد