أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الصحافي بوعشرين يقحم زوجة وأولاد الأمين العام لحزب “الحمامة” ليخرجه عن صوابه؟!

وجه صلاح الدين مزوارة الأمين العام لحزب الحمامة ووزير الخارجية المغربية بيناً رداً على ما نشره الزميل توفيق بوعشرين ، الذي قال حسب المقال ” استغرب رشيد نيني مدير جريدة الأخبار اليومية من البيان الذي نشره صلاح الدين مزوار الفعفاع “علاش الي خرج البلاغ ماشي من وزارة الخارجية ولا من “كوب 22” علاش من حزبك ، مضيفا علاش السي مزوار  لم ترد وتقول لنا هل فعلا صحيح أن زوتك موظفة “شبح” بالقرض الفلاحي  والتي يصل راتبها إلى 10 الف أورو ، قبل أن يقطع علينا الصالير. وقلنا هل فعلا أولادك ليس لهم شركة تمرر لهم الصفاقات . وقال أيضا نحن ضد مسئولين  يشبهونك وليس ضد وزارة الخارجية أو كوب 22.. انتهى كلامه …

وأكد صلاح الدين مزوار، بصفته رئيس لجنة الاشراف على تنظيم مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب 22) ، أن “التشكيك في مصداقية أعضاء هذه اللجنة أو عملهم هو استهداف وتشويش على هذا الحدث الهام الذي ستحتضنه بلادنا يوم السابع من نونبر المقبل”.

واعتبر مزوار ، في بيان أصدره اليوم الجمعة، أن “إقحام رئيس كوب22 في قضايا انتخابوية وتصفية حسابات رخيصة (..) فيه تجن واضح وإساءة للحدث في حد ذاته، قبل أن يمس وزير الشؤون الخارجية بصفته وشخصه”، وذلك في معرض ردّه على مقال نشرته يوميّة ورقيّة.

وعبر رئيس لجنة الإشراف على تنظيم “كوب 22″ عن الاستغراب لاتهام وزير الشؤون الخارجية و التعاون باستغلال الزيارة الملكية للهند لإبرام صفقات، دون دليل أو برهان، معربا عن الأسف لـ”أسلوب الابتزاز، وخدمة الاجندات، والتحامل على الناس، واستهداف اسرهم، دون وجه حق؛ عوض الالتزام برسالة الإعلام الوطني الذي يخدم المصالح العليا للبلاد، و يلعب دوره في ارساء أسس الديمقراطية و الشفافية والنزاهة”.

واشار البيان أن مزوار  رئيس كوب 22 يمثل المملكة المغربية لا غير ، ويكتسي صفة قانونية من قبل الأمم المتحدة ، كما أن لجنة كوب22 ، التي تعمل تحت إشراف مباشر من الملك محمد السادس الذي عين أعضاءها، بمن فيهم الرئيس، تبقى اختصاصات ومهام كل مكوناتها واضحة.. وخلص البيان إلى أن” اتهام زوجة السيد مزوار بتنظيم لقاءات مع مسؤولين أفارقة لأغراض تجارية، عبر الإعداد لهذا الحدث العالمي الذي سيحتضنه المغرب، هي اتهامات خطيرة لا أساس لها من الصحة ،وموجهة لغاية مقصودة خلال هذه الظرفية الانتخابية”.

وشدد على أن الأمر يتعلق ب “اتهامات خطيرة لا أساس لها من الصحة وموجهة لغاية مقصودة ، خلال هذه الظرفية الانتخابية”. وعبر البيان عن الاستغراب لاتهام صاحب المقال لوزير الشؤون الخارجية و التعاون باستغلال الزيارة الملكية للهند لإبرام صفقات دون دليل أو برهان، معربا عن الأسف لأسلوب “الابتزاز وخدمة الأجندات والتحامل على الناس واستهداف أسرهم دون وجه حق عوض الالتزام برسالة الإعلام الوطني الذي يخدم المصالح العليا للبلاد و يلعب دوره في إرساء أسس الديمقراطية و الشفافية والنزاهة”.

وذكر البيان أن “رئيس كوب 22 يمثل بلاده وصفته هي أممية ، كما أن لجنة كوب22 ،التي تعمل تحت إشراف مباشر لصاحب الجلالة أيده الله ونصره ، الذي عين أعضاءها بمن فيهم الرئيس، تبقى اختصاصات ومهام كل مكوناتها واضحة”.

وخلص البيان إلى أن اتهام زوجة السيد مزوار ب “تنظيم لقاءات” مع مسؤولين أفارقة لأغراض تجارية عبر الإعداد لهذا الحدث العالمي الذي سيحتضنه المغرب “هي اتهامات خطيرة لا أساس لها من الصحة وموجهة لغاية مقصودة خلال هذه الظرفية الانتخابية“.

 

اضف رد