أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الصحة المغربية جرعة ثالثة من لقاح كورونا دون تحديد الفئات المستهدفة !؟

على غرار إسرائيل وألمانيا وبريطانيا، تنوي المملكة المغربية إعطاء جرعة ثالثة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا خلال الأيام المقبلة. وتستبعد الحكومة المغربية إلى حد الآن تعميمها لتشمل جميع السكان.

الرباط – أعلنت وزارة الصحة المغربية ، مساء اليوم الجمعة، الشروع فى التطعيم بالجرعة الثالثة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد 19 خلال الأيام المقبلة، وذلك بناء على توصيات اللجنة العلمية الوطنية، بحسب “بيان وزارة الصحة” .

وأشار بيان لوزارة الصحة، إلى أنه سيتم إصدار توجيهات تشرح إجراءات وكيفية الاستفادة من هذه الجرعة الثالثة، بالإضافة إلى الفئات المستهدفة.

و أعلنت وزارة الصحة المغربية، أن العدد الإجمالى للمغاربة الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس “كورونا” بلغ 22 مليونًا 632 ألفًا و510 أشخاص حتى  الخميس.

وأفاد بيان لوزارة الصحة المغربية، بأن 168 ألفًا و961 شخصًا تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأضاف البيان أن 145626 شخصًا تلقوا الجرعة الثانية من اللقاح خلال الـ24 ساعة الماضية ليبلغ اجمالى متلقى الجرعة الثانية من اللقاح ضد الفيروس19069557 شخصًا.

يذكر أن المغرب تسلم أكثر من 48 مليون جرعة من اللقاحات المختلفة ضد الفيروس. 

وفي ألمانيا، بدأت العديد من الولايات عرض إعطاء جرعة ثالثة من تطعيم كورونا للأشخاص المحتاجين إلى الرعاية، الذين تزيد أعمارهم عن 80 عاما وضعاف المناعة، في حال مرور 6 أشهر على الأقل على آخر جرعة أخذوها؛ لأن تأثير اللقاح يأخذ في التراجع على نحو ملحوظ بعد هذه المدة.

وفي إيطاليا، قال وزير الصحة روبرتو سبيرانزا، الخميس الماضي، إن الحكومة تعتزم بدء إعطاء جرعة ثالثة من اللقاحات المضادة لمرض كوفيد-19 في وقت لاحق هذا الشهر للأشخاص الأكثر عرضة للخطر.

وقال سبيرانزا للصحفيين -وهو يقف بجانب رئيس الوزراء ماريو دراغي- “سنبدأ تطعيم الأشخاص الأكثر ضعفا بجرعة ثالثة في سبتمبر/أيلول”.

ما إيجابيات الحصول على جرعة ثالثة؟

1– تساعد من يعانون ضعف المناعة

وفقا لبيانات أولية من “تجربة أوكتاف” (Octave trial)، جميع الأشخاص الذين يعانون ضعف المناعة “كبت المناعة” (immunosuppressed) تقريبا لديهم استجابة مناعية بعد جرعتين، ولكن لدى نحو 40% من الأشخاص مستويات الأجسام المضادة كانت منخفضة، مع أنه لم يتضح بعد إلى أي مدى قد يؤثر ذلك على حمايتهم من فيروس كورونا، وذلك وفقا لتقرير في مجلة “بي إم جيه” (BMJ) الطبية. 

وبناء على ذلك، أوصت “اللجنة المشتركة للتطعيم والتحصين” (JCVI) في المملكة المتحدة الأشخاص الذين يعانون ضعفا شديدا في جهاز المناعة بأن يحصلوا على جرعة ثالثة من اللقاح، باعتبارها جزءا من جدول التطعيم الأساسي ضد كوفيد-19.

2– قد تساعد في رفع المناعة بعد تراجعها

وفقا لمعطيات بحثية، يبدو أن المناعة المتكونة باللقاحات تتراجع مع مرور الوقت؛ فوفقا لباحثين في بريطانيا، الحماية التي يوفرها تلقي جرعتين من لقاحات “فايزر-بيونتك” (Pfizer–BioNTech) و”أكسفورد-أسترازينيكا” (Oxford–AstraZeneca) تبدأ في التلاشي في غضون 6 أشهر، مما يشير إلى الحاجة لتلقي جرعات تنشيطية.

وخلص تحليل بيانات جمعتها شركة تطبيق “زوي كوفيد” إلى أن فاعلية لقاح فايزر انخفضت من 88% بعد شهر من تلقي الجرعة الثانية إلى 74% بعد 5 إلى 6 أشهر.

وبالنسبة للقاح أسترازينيكا انخفضت الفاعلية من 77% إلى 67% بعد 4 إلى 5 أشهر.

واستندت الدراسة إلى بيانات أكثر من مليون مستخدم للتطبيق، وقارنت بين الإصابات التي يعلن عنها أصحابها ممن تلقوا اللقاح والإصابات بين مجموعة لم تتلق اللقاح.

3– مساعدة التصدي للسلالات الجديدة من فيروس كورونا

مع ظهور سلالات جديدة من كورونا مثل “دلتا” و”مو”، هناك خشية من أن تراجع المناعة مع الوقت سيقلل من فعالية اللقاح، ولذلك فإن الجرعة المعززة ربما تساعد على تحفيز المناعة ضد السلالات الجديدة.

هل يجب أن تكون الجرعة الثالثة من اللقاح من نفس نوع الجرعتين الأوليين؟

إن أمكن، نعم. وذلك وفقا لما صرحت به البروفيسورة إميلي لاندون لموقع “جامعة شيكاغو” (University of Chicago). و توصي المراكز الأميركية للتحكم بالأمراض والوقاية منها (CDC) بأن تتطابق الجرعات المعززة مع لقاحات “إم آر إن إيه” (mRNA) الأصلية التي تلقاها الأشخاص في وقت سابق من هذا العام. ويجب إعطاء هذه الجرعة اللاحقة بعد 28 يومًا على الأقل من الجرعة الثانية من اللقاح. وإذا لم تتمكن مطلقًا من العثور على جرعة مطابقة من اللقاح، فسيكون من الممكن الحصول على لقاح من نوع آخر.

ما سلبيات الحصول على جرعة ثالثة؟

هناك مشكلة واحدة، وهي ترتبط بالدول وليس بالشخص الذي يتلقى اللقاح؛ إذ تخشى منظمة الصحة العلمية من أن بدء دول إعطاء جرعة ثالثة من لقاح كورونا لمواطنيها يؤدي إلى مفاقمة عدم العدالة في توزيع اللقاحات.

 

 

المصدر : المغرب الآن + الجزيرة

 

 

أخبار إيجابية.. المغرب تواصل تسجيل انخفاض في عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا

 

اضف رد