panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

العثماني يؤكد منع التجمعات الرياضية.. مصير 8000 جمعية بَيْنَ مِطْرَقَة “الوزارة الوصية “وسنْدانِ “النيابة العامة”!

طال تأثير انتشار فايروس كورونا الرياضة الوطنية وخاصة الأندية والجمعيات الرياضية منها ما أرغم المدربين والأطر الرياضية الغير مهيكلة على ارجاء مباريات وإلغاء جميع الأنشطة الرياضية منذ شهر مارس الماضي.

وقد أكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني بمجلس النواب بأن جميع التجمعات ممنوعة بما فيها التجمعات الرياضية.

وقال العثماني بأن رفض التجمعات جاء بسبب تجنيب الجميع من وباء كورونا والحفاظ على سلامة الجميع، من غير ذكر ما هي الحلول التي تقدمها الوزارة الوصية على قطاع الشباب والرياضة الذي يهد منذ عهد الوزير المعفي رشيد الطالبي العلمي سراع بين الكتاب العامة ومديرية الرياضة، حسب ما تداولته بعض الصحف الوطنية.

وقال العثماني رئيس الحكومة بأن الأمر سيسمح فقط لممارسة النشاط الرياضي بشكل فردي لا غير.

ويأتي منع العثماني جميع الأنشطة الرياضية خلال الجلسة العمومية للأسئلة الشفوية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة حول السياسة العامة بمجلس النواب، حول خطة الحكومة لرفع الحجر الصحي، أن التجمعات ممنوعة حاليا كيفما كانت، رياضة أو فنية أو ثقافية، أو بأي بشكل من الأشكال.

وشهد النشاط الرياضي تحولاً كبيراً في الأشهر الماضية، بعدما وجد المدربون والرياضيون أنفسهم مجبرين على البقاء في منازلهم نتيجة توقف الأنشطة الرياضية في جميع جهات المملكة جراء «جائحة كورونا» وتفشي فيروس «كوفيد-19».

وبسبب التدابير الاحترازية المعمول بها على الصعيد الوطني لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.و مع استمرار الحجر الصحي وتمديده، تفاقمت معاناة مدربي و مسيري الأندية الرياضية خصوصا في الجانب المادي وذلك بسب مطالباتهم ملاك القاعات الرياضية أداء واجبات الكراء، وقطاع الرياضة الغير مهيكل وانتشار البطالة التي تسببت فيها كورونا، وفرضت عليهم مما جعلهم من دون مورد رزق للعيش لهم ولعائلاتهم.

لقد أثرت اجراءات حالة الطوارئ  سلبا على مصدر رزق  المدربين والأطر الرياضة العاملة بتلك الجمعيات التي كانت تعتمد بالاضافة على المنح التي تقدمها المجالس المنتخبة و مبالغ انخراط السنوي للممارسين، حيث أكد أكثر من 8000 الغير مهيكلين العاملين بالجمعيات المشار إليها اللذين أصبحوا بين عشية وضحاها عاطلين عن العمل، وبدون مورد رزق بعد اغلاق القاعات الرياضية لمواجهة تفشي فيروس كورونا ،خصوصا وأنهم لم يستفيدوا من تعويضات صندوق كورونا،أو أدرجهتم الوزارة الوصية في أي برنامج “إذا كان لها فعلا برنامج في هذا المجال، كما أن عدم تسجيلهم بالضمان الاجتماعي ،وعدم توفرهم على التغطية الصحية الأمر الذي زاد من تأزيم الوضع الاجتماعية والمادية لهؤلاء في فشل تدبير مديرية الرياضة والوزارة الوصية على قطاع الشباب والرياضة

الشأن الرياضي بالمغرب.

 

فهل سيتم تدارك الوزارة الوصية الأمر ؟ .. أم ستعمد إلى التضييق على الجمعيات الرياضية بمالمذكرات والدوريات التي لا تغني ولا تسمن من جوع  إقدام المندوبين الجهويين والإقلميين لمحاربة تلك الجمعيات عبر مجموعة من الشكايات والإستدعاءات من طرف النيابة العامة لخرقهم القانون وانتحال “المدربين صفة مدرب” كما تبينة صورة من إستدعا وكيل الملك بمدينة تارودات لرئيس جمعية بحجة خرق القانون بموجب المادة 102 التي تشير إلى الجرائم الرياضة والتي جاء بها ما يعرف بقانون التربية البدنية والرياضة 30/09″.

وفي تغريذة على موقع التواصل الاجتماعي “فايس بوك” ““” لا لحكومة بدون ثقافة رياضية “” استغربت ان الاخ رئيس الحكومة سعد الدين العثماني عند إلقائه لخطابه اليوم بمجلس النواب حول تدبير لمرحلة الطوارى الصحية والحجر الصحي انه تكلم على جميع القطاعات وهمومها والاكراهات التي تعانيها في ظل الجائحة منها القطاع السياحي،الصناعة التقليدية، الفندقة، ارباب المطاعم; والمقاهي ;النقل ……الا القطاع الرياضي ومايعانيه ارباب القاعات الرياضية والرياضيين وجميع الفعاليات الرياضية بصفة عامة كأنه قطاع غير منتج وغير موجود باجندة الحكومة وليست له الاولية الى جانب القطاعات الاخرى .كنا ننتظر ولو جبر الخاطر بكلمة لصالح الرياضةو الرياضيين في ظل هد الجائحة لانهم هم الدين عرفوا بالمغرب كما جاء على لسان المغفور له الحسن الثاني .

ومازادني استغراب هو حتى الفرق البرلمانية الحزبية لم تتطرق في تدخلتها ولو بعجالة لاكراهات المجال الرياضي والقاعات الرياضية ومايعنيه اصحابها من تبعات مالية كبيرة في ظل عدم تعاون الابناك معهم ….ومايعانيه الرياضي بصفة عامة و خاصة المحترف الدي ينتظر العودة بعد غياب سيدوم لخمسة شهور كان الرياضة قطاع اسثنائي .
????اليس في حكومتنا وبمجلس النواب رياضي ???”

"" لا لحكومة بدون ثقافة رياضية ""استغربت ان الاخ رئيس الحكومة سعد الدين العثماني عند إلقائه لخطابه اليوم بمجلس النواب…

Publiée par Khalil Saif sur Jeudi 11 juin 2020

 

 

مديرية الرياضة أغرقت الرياضة المغربية في بحر الفشل..فشل الاستراتيجية الوطنية للرياضة بعد مرور أكثر من 11 سنة!

 

 

اضف رد