أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

العداء ايكيدير يخفق في نهائي 1500م..إخفاقات متتالية على جميع المستويات والأصعدة

واصلت البعثة المغربية نتائجها المخيبة للآمال في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في ريو دي جانيرو بالبرازيل.

وإذ تقترب الألعاب الأولمبية بالبرازيل على نهايتها توتصل الرياضة المغربية بعدة سلسة من الخسائر المتواصلة والمحبطة المخيبة للآمال وتتكرر مشاعر الإحباط والحسرة لدى ثلاثين مليون مواطن مغربي بفعل المشاركة المخيبة للآمال للرياضيين المغاربة، وهو أمر لم يعد مفاجئا للكثيرين من المغاربة، إذ لا يكشف فقط غياب إستراتيجية ورؤية واضحة المعالم لقطاع الرياضة في المغرب، وإنما يكشف كذلك تدني مستوى البعثة الرياضية في أولميباد ريو  هذه السنة، كما يعكس بما لا يدع مجالاً لشك المستوى المتدني للرياضة في البلاد، كما يعكس جملة تصرفات ناتجة عن فساد وتعفنٍ خطيرا للرياضة المغربية على جميع المستويات والأصعدة.

ولا شك أن فشل العداء المغربي عبد العاطي ايكيدر في الصعود الى منصة التتويج في نهائي سباق 1500 متر بعد أن حل في المركز الخامس بزمن 3.50.58 دقائق.

بعد دخوله في المركز الخامس في سباق عرف مفاجأة من العيار الثقيل ببتويج عداء أميركي فيما دخل الجزائري توفيق مخلوفي ثانيا فيما عادت الميدالية البرونزية للعداء النيوزيلاندي.

وحل العاداء الأمريكي في المركز الأول متبوعا بالجزائري توفيق مخلوفي في المركز الثاني والعداء النيوزيلاندي ثالثاً و الجيبوتي عين الله سليمان رابعا بزمن 3.50.29 دقائق.

وفي هذا الصدد كنا قد أشرنا في مقال سابق هذا الأسبوع، أن تأهل البطل المغربي عبد العاطي إيكيدير جاء بصعوبة بالغة إلى نهائي 1500م، وهو الذي تم تحميله أكثر مما يتحمل. وفي الوقت الذي كان فيه سباق 1500م حكرا على الرياضيين المغاربة ومن أبرزهم الأسطورة هشام الكروج، فإن مجرد الوصول إلى النهائي مع أبطال كالجزائري المخلوفي، أصبح إنجازا يكفي لإرضاء مسؤولي جامعة أحيزون.

خيب عبد العاطي إيكيدير الآمال المغربية العريضة المعقودة عليه في تحقيق إنجاز بسيط في سباق 1500 م  محققا ولو نحاسية في أولمبياد ريو هذا العام.

 

اضف رد