أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

العنصر مدافعا عن الحيطي: الأزبال من زمان و هي تجي للمغرب

إبراهيم أشيبان.

أفاد قيادي في حزب الحركة الشعبية و عضو في مكتبه السياسي فضل عدم كشف هويته، و الذي قام بزيارة محند العنصر الأمين للحزب رفقة عدد من مناضليه في بيته بالرباط لتقديم تهاني عيد الفطر ليومه الأربعاء، أنهم وجدوه في حالة غضب شديد جراء ما أقدمت عليه حكيمة الحيطي الوزيرة المنتدبة المكلفة بالبيئة من تدخلها غير المفهوم و وساطتها بين شركات خاصة مغربية و أخرى إيطالية قصد استيراد 2500 طن من النفايات البلاستيكية و المطاطية المعروفة بتأثيرها المحتمل على صحة المواطنين و على البيئة و الطبيعة المغربية، و ما أثير حول الصفقة من شبهات قد يكون الوزير مبديع متورطا فيها.

و أضاف ذات القيادي أن أمين عام حزب السنبلة بات منزعجا من كثرة الكلام على وزرائه و أنه صرخ عدة مرات و هو يقول أليس في هذا الحزب من يساعدني على إكمال مهمتي فيه من غير متاعب و أنه كلما سعى إعلاميا لإطفاء غضب الشارع إثر مشكل إبتداءً من قضية الشوكلاته للخروج و اللضجة الإعلامية لمحمد مبديع و محمد أوزين في إشارة إلى تصريحات مبديع حول قضية روبي التي كادت أن تحدث أزمة في العلاقات مع إيطاليا و إلى قضية الكراطة لأوزين الوزير المعزول على إثرها و التسجيلات الهاتفية الشهيرة التي وصف فيها أبناء دائرته الإنتخابية بأبناء العاهرات و التي أغضبت المغاربة و مازال الحزب يعاني منها إلى حد الآن خصوصا و البلاد على مشارف إنتخابات برلمانية قد تعصف بمستقبل الحزب حسب نفس المصدر.

و إسترسل المتحدث أن الحيطي تناست نفسها  بأنها وزيرة في حكومة المملكة، و تصرفت بصفتها الأخرى كصاحبة مكتب للدراسات مختص في التعمير و البيئة، الشيء الذي قد يهدد مستقبلها السياسي كزميلها وزير الشباب والرياضةمحمد أوزين والوزير الكروج عبد العظيم معفيا بقرار ملكي.

و في نفس السياق أكد ذات المصدر أن العنصر صرح بأنه سيدافع عن الحيطي لكون الأزبال تأتي للمغرب منذ زمان و الكل يعلم ذلك.

و خلص المتحدث إلى أن هذه النخبة الوزارية الحركية، هي من إنتاج إقتراحات العنصر و حليمة العسالي المرأة القوية في التنظيم، و أن هذه الأخيرة هي من جاءت بالحيطي و اقترحتها للاستوزار و عليهم تحمل مسؤولياتهم أمام المغاربة و أمام مناضلي الحزب الذين وجهوا  عدة رسائل احتجاجية للمقر المركزي للحزب بالرباط. 

اضف رد