أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

القضاء المغربي يحكم بغرامة شركة “لاسامير” 18 مليار درهم لمالكها محمد حسين العامودي

أصدرت محكمة بمدينة المحمدية، حكما قضائياً ضد شركة “لا سامير” التي يمتلك رجل الأعمال السعودي محمد حسين العامودي ، الذي يملك  67 في المئة من أسهمها عبر مجموعته “كورال بيترولييم”، وذلك إثر الأزمة الخانقة التي عاشتها الشركة، وعجز الحكومة المغربية وكذا مالكها عن إيجاد حل لهذه الأزمة.

وقضت محكمة جنائيات ، بتغريم شركة “لاسامير” النفطية ، بقيمة 18 مليار درهم، على اثر شكاوى تقدمت بها الحكومة ، عن مديرية الضرائب ومكتب الصرف ، بسبب خرق الشركة لنظام الصرف.

وتابعت المحكمة الشركة المذكورة، بعدة تهم مرتبطة ب  “مخالفات في تحويل الأموال، والتورط في تحويلات العملة، وبيانات كاذبة للاستيراد”، اضافة الى عجز في تسديد ديون مديرية الضرائب، البالغة 14 مليون درهم ، بحسب الحكومة.

وقالت أخبار قد أشارت الى تقدم مستثمرين إماراتيين وعراقيين بطلبات شراء الشركة الموضوعة تحت الحراسة القضائية، لكن الحكومة المغربية لم تفصح لحد الان عن أي جديد بخصوص سير هذه المفاوضات.

وكانت المحكمة التجارية قضت بالتصفية القضائية حينما عجزت الشركة عن تسديد ديونها وأصبحت وضعيتها المالية مختلة بشكل لا رجعة فيه. ويعد قرار التصفية القضائية بمثابة قرار إقبار للشركة وإنهاء شخصيتها القانونية، ويترتب عن ذلك تفويتها ليحصل الدائنون والعمال على حقوقهم.

وكانت شركة “كورال بيترولييم” قد اقترحت ضخ مبلغ مادي ضخم لإنقاذ “لاسامير” من الإفلاس، غير أن المال المطلوب لتجاوز الضائقة كان كبيرًا، إذ وصلت ديونها إلى قرابة 43 مليون دولار.

وقد اشترى محمد حسين العامودي غالبية أسهم هذه الشركة من الدولة المغربية عام 1997، وبقيت الشركة تعمل بشكل عادي إلى أن أوقفت تكرير النفط صيف العام الماضي في قرار مفاجئ، ممّا خلق توترًا بين مديرها العام والحكومة المغربية، إذ اتهمته هذه الأخيرة بشكل غير مباشر بأنه يحاول ابتزازها.

اضف رد