أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المدارس في النيجر مستهدفة بشدة من طرف المسلحين‎

ثلاث عبد العزيز صالح                                                                   

وقع اشتباك مسلح يوم الجمعة 11 -12 -2020 بين مسلحين بدراجات نارية مع قوات مشتركة للأمن والجيش النيجيري وقد استمر الاشتباك ساعتين ونصف مما اجبر المهاجمين على الانسحاب من ساحة المواجهة . وقد وقع الاشتباك اثر هجوم المسلحين على ثانوية تعليمية بولاية “كاتسينا شمال النيجري”، عدد التلاميذ إجمالا 700 من الأولاد ، و خطفوا مجموع من التلاميذ  خلال فترة إجرائهم الامتحان الدوري ، وحسب مصادر الشرطة والأهالي نقلا عن مصادر أنباء غربية أن الهجوم وعملية الخطف كان الهدف من  ورائها الحصول على فدية من أهالي المخطوفين ..

وحسب ذات المصادر ، فإن الخسائر المحتملة خلال هذا التدخل تبقى مجهولة الى حدود الساعة ، ومن جهتها تقوم القوات الأمنية المشتركة بعمليات مسح شاملة لتعقب أثار المسلحين ، أما العدد المحتمل من التلاميذ المخطوفين فإنه مجهول إلى ، علما ان تدخل القوات النظامية منح فرص فرار وتسلل العديد من التلاميذ ، وقد جاء في تصريح لقيادة الشرطة انه قد باشرت في التحقق من عدد التلاميذ المخطوفين   . ان هذه المجموعات المسلحة تنشط بسرية تامة شمال النيجر ، وتقوم بغارات خاطفة لتحصل على غنائمها من مواشي وغيرها مما له قيمة مالية ، والبشر تخطفهم كرهائن مقابل فدية . ومن بين العمليات التي نجحوا في تنفيذها خلال شهر غشت الماضي خطف معلمة رفقة عدد من التلاميذ من داخل فصل دراسي بولاية كادونا ، وقد تم إخلاء سبيلهم بعد ذلك دون معرفة ” الفدية ” . 

إن الرعب ينتشر بعدد من المناطق والدول الإفريقية وغالبا ما يكون المستهدف التلاميذ وأساتذتهم . ولمواجهة هذا الوضع الأمني الذي يزرع الرعب والخوف بين صفوف التلاميذ وأوليائهم والأساتذة ، عبر رئيس دولة النيجيري  – محمد بخاري الذي ينحدر من المنطقة التي شهدت الهجوم هذه العملية – عن ألمه ، وعن استنكاره لما يحدث واصدر أوامره الصارمة بحماية المدارس وتقوية التعزيزات الأمنية  حول المدارس وتعقب الفرق المسلحة . وجاء عبر بيان من رئاسة الجمهورية : ” إن الجيش بدعم من القوات الجوية، حدد موقع المسلحين  في غابة زانغو/بولا في منطقة كانكارا، وكان هناك تبادل لإطلاق النار في عملية مستمرة”. 

 

     

اضف رد