أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المريزق يعلن دعمه السياسي والحقوقي لأطر محضر 20 يوليوز

في الوقت الذي قاطعت فيه أغلب القيادات النقابية والسياسية، الندوة الوطنية التي نظمها التنسيق الميداني للاطر العليا المعطلة 2011 حاملي الماستر و الدكتوراه، بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرباط، حول موضوع: “دور الفاعل المدني والصحفي والحقوقي في الترافع والتعريف بالقضايا المجتمعية.. قضية البطالة نموذجا”، خطف المصطفى المريزق، الناشط الحقوقي وعضو المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، الأضواء خلال أشغال الندوة.

وأشاد مسير الندوة التي عرفت حضوراً نوعياً، بحضور المعتقل السياسي والناشط الحقوقي المصطفى المريزق، المعروف بدعمه ونصرته للقضايا الحقوقية والإجتماعية.

وأعلن المصطفى المريزق، دعمه الحقوقي والسياسي لقضية أطر محضر 20 يوليوز، وكل قضايا المستضعفين.

وكانت محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط، حكمت بإلغاء القرار الابتدائي لذات المحكمة والذي اعترفت فيه بقانونية محضر 20 يوليوز، ودعوة الدولة في شخص رئيس الحكومة إلى اتخاذ الإجراءات لتسوية الوضعية الإدارية والمالية للطرف المدعي، وفقا للمرسوم الوزاري تنفيذا لمحضر 20 يوليوز 2011 مع تحميلها المصاريف.

وبهذا الحكم تكون استئنافية الرباط، قد انتصرت لرئيس الحكومة عبد الإله بنكيران في معركته ضد المعطلين المرابطين في شوارع العاصمة الرباط لأزيد من أربع سنوات، منهية بذلك حلم الآلاف من الأطر العليا في ولوج الوظيفة العمومية من باب التوظيف المباشر.

يذكر أن المحكمة الإدارية في نطقها بالحكم الابتدائي قد اعتبرت محضر 20 يوليوز من الناحتين الواقعية والقانونية هو اتفاق “توظيف مباشر” وقعته الحكومة المغربية بمؤسساتها مع مجموعة من التنسيقيات الممثلة لحملة الشواهد العليا قصد إدماجهم بطريقة مباشرة في أسلاك الوظيفة العمومية”، مضيفة أنه “يعد وثيقة إدارية رسمية ولدت التزاما حكوميا بتنفيذ المرسوم الوزاري رقم 2.11.100 الذي يخول للحكومة اعتماد الإدماج المباشر بدل إجراء المباراة”.

ويشار إلى أن مجموعات الأطر العليا المُعطلة، رفعت دعوى قضائية بالمحكمة الإدارية بالرباط، ضد الحكومة لرفضها تفعيل مضامين محضر 20 يُوليُوز، الذي كانت وقعته حكومة عباس الفاسي، ممثلة بمحمد الركراكة العامل الملحق بولاية جهة الرباط-سلا-زمور-زعير وممثل وزارة تحديث القطاعات العامة، من جهة ومسؤولي التنسيقية الأربع لمجموعات المعطلين، يوم 20 يوليوز 2011.

 

اضف رد